فوائد عشبة لسان الثور قد يجهلها الكثير.. إليكم أبرزها

عشبة لسان الثور هو نبات عشبي حولي، يسمى أيضاً باسم الحمحم، ويستخدم جميع أجزاءه، يحتوي على العديد من المواد والمركبات الغذائية المفيدة لجسم الإنسان، ويمكن استخلاص بذوره أو زيته الخاص به والاستفادة منها أكثر للوصفات والفوائد العلاجيّة للجسم.

تتميز نبات لسان الثور بساقه الطويلة التي قد يتعدى طولها ال60 سم، ويكسو تلك الساق شعر كثيف له أوراق يصل طولها إلى 21 سم كما تغطي تلك الأوراق شعر كثيف أيضا ولذلك النبات أزهار صغيرة معظمها زرقاء اللون ونادرا ما تكون بيضاء اللون.

عشبة لسان الثور
عشبة لسان الثور

فوائد عشبة لسان الثور

– زيادة قدرة الغدة الكظرية في إفراز هرمون الأدرينالين والعمل على تنبيهها وتنشيطها، فيمكن الإنسان من التّصرف بشكل سليم في المواقف الحرجة التي يمُر بها.

– معالجة بعض الأمراض التي تصيب الجسم، أهمّها مرض الحصبة، ومرض السكري، حيث يعمل تنظيم معدّل السكر في الدم، كما يعمل على تنظيم مستوى الكوليسترول بشكل طبيعي.

– الشّعور بالراحة النفسية والسّعادة والسرور، والتخلص من الاضطرابات العصبية والنفسية مثل الشعور بالحزن والاكتئاب.

– تعتبر علاجاً طبيعياً للأكزيما، من خلال تناول زيت لسان الثور أو تناول الكبسولات التي تتكون من زيته.

– تساعد الجسم في التّخلص من الالتهابات الّتي تُصيب المفاصل والجهاز البولي، والإلتهابات القلبية التي يصاحبها بعض التورمات.

– تعد علاج طبيعيّ للروماتيزم.

– التخلص من السعال والانفلونزا والتهابات الحلق.

– مريحة للقلب، وتعمل على تحسين وظائفه وعمله، فتقوم بتنظيم الدقات فيه بشكل سليم، والتّقليل من نسبة الإصابة بالأزمات القلبية.

– تعمل على علاج القولون العصبي في الجسم.

– تساعد على التّخلص من التهاب الأسنان والفم.

– تعتبر مضاد طبيعي للفيروسات.

– تعمل على الوقاية من السكتات الدماغية.

– تزيد من إفراز العرق، وتطري الجلد وتعالج التقرحات الجلدية في أماكن مختلفة من الجسم.

– تعالج أمراض العضو الذكري، وتزيل خشونته.

– تفيد في التخفيف من حالات القلق والتوتر.

أضرار عشبة لسان الثور

على الرغم من الفوائد الكثيرة لهذه العشبة إلا أن الإفراط في تناولها يسبب أضراراً عديدة وأهمها ما يلي:

– قد تزيد من حدة نوبات الصرع.

– تزيد من تفاقم مرض الفصام (schizophrenia ).

– تتعارض مع بعض الأدوية مثل دواء phenothiazines.

– تتعارض مع عمل مضادات التخثر (Aspirin , warfarin).

– تتعارض مع تناول الأدوية المحتوية على هرمون الأستروجين، أو أي علاجات هرمونية أخرى، وذلك لاحتوائها على هرمون الأستروجين الطبيعي.

– يمنع تناولها من قبل النساء الحوامل او اللواتي يخططن للحمل.

 

 

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال