دراسة علمية تؤكد قدرة هذه الثمرة على علاج ضغط الدم

خلصت دراسة أجراها علماء أمريكيون إلى أن تناول ثمرة الجوز يساعد على تعديل ضغط الدم ويحمي من أمراض خطيرة أخرى .

الجوز و علاج ضغط الدم 

وبينت نتائج الدراسة التي أجراها علماء من جامعة بنسلفانيا على 45 شخصا تتراوح أعمارهم بين 30 و65 عام، أن النظام الغذائي الذي يحتوي على الكثير من الجوز، يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، كما له دور في إبقاء ضغط الدم في حدوده الطبيعية.

القيمة الغذائية في الجوز :

تعتبر هذه الثمرة مصدر غني للفيتامينات مثل فيتامين ج ومجموعة فيتامينات ب (فيتامين ب 6، والثيامين، والريبوفلافين، والنياسين، وحمض البانتوثنيك، وحمض الفوليك)، وفيتامين E، وكذلك المعادن مثل الكالسيوم والحديد المغنيسيوم والبوتاسيوم والصوديوم والزنك.

كما يحتوي الجوز على 65 ٪ من الدهون من حيث الوزن، و 15 ٪ من البروتين، وهو أغنى من معظم المكسرات في الدهون المتعددة غير المشبعة ولديه كمية عالية نسبياً من الأحماض الدهنية أوميجا 3 تسمى حمض ألفا لينولينيك (ALA).

و الجوز غني بشكل خاص في حمض أوميجا 6 الدهني، ويسمى حمض اللينوليك، كما يحتوي على معادن أساسية أخرى مثل بيتا كاروتين، واللوتين، والزيكسانثين، وكذلك الفيتوسترول phytosterols.

فوائد أخرى :

فوائد هذه الثمرة كثيرة جداً، إلا أن أبرزها: تحسين صحة القلب، إدارة الوزن، تعزيز صحة العظام، تعزيز صحة الدماغ، خصائص مضادة للأكسدة، تحسين الأيض، السيطرة على مرض السكري، الوقاية من السرطان، تطهير الجهاز الهضمي، تحسين خصوبة الذكور، تقليل الالتهاب، تعزيز صحة النساء الحوامل وتعزيز المناعة .

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال