أخطر مجرمي مساكن برزة و دمشق في قبضة الأمن السوري

ألقى الأمن السوري القبض على أخطر مجرمي مساكن برزة في دمشق وعصابته التي امتهنت السرقة والسلب و السكر وتعاطي المخدرات والاعتداء على الناس بالطعن بقصد السرقة.

دمشق – حوادث

وذكرت وزارة الداخلية السورية على صفحتها في موقع “فيسبوك” أن متزعم العصابة من أخطر المجرمين في مساكن برزة و من أرباب السوابق، روع الأهالي بمناطق دمشق وريفها وطعن كل من يقف بوجه جرائمه وكل من يقوم بالإبلاغ عنه، امتهن السرقة والسلب والسكر العلني وتعاطي المواد المخدرة وبيعها، مما استقطب حوله عصابة من الأشرار.

وأضافت أن لدى المجرم أكثر من 25 سابقة بجرائم السرقة بمختلف أنواعها وتعاطي المواد المخدرة والنشل ودخول المنازل وسلب أصحابها والفعل المنافي للحشمة.

وتابعت أنه نتيجة الأعمال الإجرامية لتلك العصابة بدأت شكاوى المواطنين بالورود إلى عدة أقسام شرطية ضمن مدينة دمشق تتضمن السرقة باستخدام السلاح من قبل عصابة أشرار مجهولي الهوية وحوادث طعن بقصد السرقة من قبل أشخاص مخمورين تبدو عليهم علامات تعاطي المخدرات.

وقاموا بسرقة عشرات الدراجات النارية من مناطق برزة ــ القابون ــ ركن الدين ــ الربوة ــ القصاع ــ قدسيا وعدة مناطق أخرى وسرقة محال تجارية ومنازل ومستودعات ويصرفون المسروقات في الغوطة الشرقية وجرمانا.

وأكدت الوزارة أنه من خلال البحث والتحري السري تم التوصل لمعرفة أفراد العصابة وبعرض صورهم على المواطنين المتضررين من جرائمهم، مشيرة إلى أنه تم إلقاء القبض عليهم الواحد تلو الآخر.

وأشارت إلى أن متزعم العصابة المدعو ( عدي .ع ) الملقب (الجوبراني) ألقي القبض عليه في محل مشروبات روحية بمساكن برزة وتمكنت من السيطرة على الموقف وإلقاء القبض عليه وبحوزته مادة من الحشيش المخدر.

واعترف زعيم العصابة بما نُسب إليه من أعمال جرمية خلال التحقيق، كما تبين من خلال السجلات أنه مطلوب بـ 26 طلبية من مختلف وحدات الشرطة.

ويشار إلى أن التحقيقات مازالت جارية ليتم إحالته إلى القضاء المختص أصولاً.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا