العلماء يكشفون اللغز وراء تصلب الشرايين و يبتكرون أول علاج فعال

كشف فريق من العلماء عن اللغز الذي يسبب تصلب الشرايين ، وابتكروا أول علاج و دواء وقائي محتمل للحالة المرتبطة بالنوبات القلبية والخرف والسكتة الدماغية.

أسباب تصلب الشرايين

وذكرت صحيفة “غارديان” البريطانية في تقرير، أن تصلب الشرايين يحدث عندما يتراكم الكالسيوم في الجدران المرنة للأوعية، وهي عملية تحدث مع التقدم في السن وتتفاقم لدى مرضى السكري وأمراض الكلى. ويحدث أيضاً عندما يتراكم الكالسيوم في لويحات دهنية في الشرايين، وهي حالة تسمى التصلب العصيدي.

ولم يتمكن العلماء من تحديد الآلية التي تسبب ترسب الكالسيوم، إلا أن الدراسة الجديدة كشفت أن الترسب يحدث بواسطة جزيء يسمى “بولي” (ADP-ribose) أو PARوهو بروتين من عائلة من البروتينات المشاركة في عدد من العمليات الخلوية مثل إصلاح الحمض النووي، والاستقرار الجيني، وموت الخلايا المبرمج.

وقال العلماء أن هذه الآلية منطقية، نظرا لأن الشيخوخة و ارتفاع ضغط الدم والتدخين واللويحات الدهنية هي عوامل خطر لتصلب الشرايين، وترتبط بتلف الخلايا، أو حتى تلف الحمض النووي الخاص بها.

وتوصلت نتائج الدراسة أنه عندما يوجد PAR في مستويات عالية خارج الخلايا، توجد رواسب الكالسيوم أيضا، علاوة على أن هذه المناطق كانت غنية بعلامات موت الخلايا، أو الخلايا التي بها تلف في حمضها النووي.

ووجدت الدراسة أيضا ارتباط PAR بالكالسيوم، وكذلك بعض البروتينات الموجودة بين الخلايا في جدران الشرايين والأنسجة المكونة للعظام.

وبناء على النتائج يقترح العلماء أن PAR، يلعب دورا رئيسيا ليس فقط في تكوين العظام ولكن في تصلب الشرايين.

وأظهرت تجارب أخرى، بما في ذلك لدى الفئران، أنه إذا تم حظر إنزيم يشارك في إنتاج PARفلن يترسب الكالسيوم في الشرايين حتى عند تلف الحمض النووي، وتبين أيضا أن المضادات الحيوية الموجودة المستخدمة لعلاج حب الشباب، المسماة “المينوسكلين”، يمكنها القيام بهذه المهمة.

ومع ذلك، يقول الفريق أنه على الرغم من أنه يبعث الأمل في إمكانية منع تصلب الشرايين في بعض الفئات المعرضة للخطر، إلا أن الأمر يحتاج لمزيد من الدراسة.

ويسبب تصلب الشرايين وهو من الحالات الشائعة الإصابة بأمراض القلب والدماغ حيث يسبب السكتة الدماغية كما يُصيب الأطراف مثل الساقين حيث يؤدي لحدوث الغرغرينا أو ضعف الدوران، ويُصيب الأمعاء أيضاً كأن يُسبب موت جزء منها.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال