أعشاب يمكن الاستفادة منها في علاج مرض السكري

مرض السكري هو مرض مزمن منتشر بشكل كبير وعادة ما تستمر فترة علاج هذا المرض لسنوات ، وغالباً ما يعاني منه المريض طوال حياته، ويؤثر في قدرة الجسم على استخدام الطّاقة المتمثلة بسكر الجلوكوز من الطعام.

أنواع مرض السكري هي:

السكري النوع الأول : يتميز هذا النوع بأنه قد يصنف تحت بند أمراض جهاز المناعة وتكون هذه الأمراض وراثية.
السكري النوع الثاني: يتطور هذا النوع من مرض السكر بشكل تدريجي مع تقدم العمر ويتميز بمقاومة الخلايا الإنسولين في الجسم، لأسبابٍ مجهولة، تتوقف خلايا الجسم عن الاستجابة للانسولين بفعالية، وبسبب هذه المقاومة، لا تستطيع خلايا الجسم والكبد وخلايا العضلات استيعاب وتخزين الجلوكوز المستخدم في الطاقة فيبقى الجلوكوز متراكمًا في الدم.
سكري الحمل: تصاب به بعض النساء خلال فترة الحمل.

علاج مرض السكري بالأعشاب :

القرفة : إن أهم ما يميز القرفة أنها عشبة حلوة المذاق والرائحة، وهذا ما يشجع مرضى السكري على استخدامها للتحلية دون إضافة السكر، وقد أظهرت الدراسات دورا مهما للقرفة مشابه لعمل الانسولين ؛ وقدرتها على تحفيز عمليات الأيض للسكر، بالإضافة إلى دورها في تقليل مستويات الكوليسترول والدهون وأيضاً التحكم في ضغط الدم .
الحِلبة: وهي بذور أُخرى لديها القدرة على خفض مستويات السكر في الدم، كما وتحتوي على الألياف والمواد الكيميائية التي لها القدرة على إعاقة عملية هضم الكربوهيدرات، كما أنها تخفض مستويات الكوليسترول عند المرضى، ويمكن إعداد الحلبة عن طرق غليها بالماء الدافئ، أو طحنها الى مسحوق، أو يمكن استخدامها ككبسولات.
الزنجبيل: غالبا ما يستخدم الزنجبيل في مشاكل الهضم والالتهابات، ولكن وجد الباحثون أنه قد يقلّل من مستوى السكر في الدم دون التأثير في مستوى الانسولين ، وبالتالي يمكن أن يكون له دور في تقليل مقاومة الإنسولين.
الصبار: يعتبر الصبار من النباتات ذات الأهميّة المعروفة، خاصّة فيما يتعلق بحماية الجلد من حروق الشمس والأضرار المُتعلقة بها، كما أن خلاصة نبات الصبار قد تساعد على تحسين أعراض مرض السكر؛ إذ إنها تقلل من مستوى السكر في الدم، وتزيد مستوى الانسولين عن طريق تنشيط البنكرياس لإنتاج المزيد من الانسولين ، وهذا قد يساعد على تحسين صحة المريض والحفاظ على أعضاء جسمه من الضرر الذي قد يصيبها نتيجة مضاعفات السكري.