تحذيرات طبية من شرب المياه بكثرة في السحور أو بعد الإفطار مباشرة في رمضان

المصدر : فريق تحرير مراسلون

حذرت دراسات طبية من أن شرب كميات كبيرة من المياه التي لا يحتاجها الجسم خلال السحور أو بعد الإفطار مباشرة قد تؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة.

ونقل موقع “المصراوي” عن أخصائي التغذية العلاجية في المركز المصري البريطاني لدراسة السمنة الطبيب حازم المصري ،قوله أنَّ “جسم الإنسان يحتاج من 2 إلى 3 لترات من المياه يومياً في رمضان، وهو يعتبر المعدل الطبيعي نفسه الذي يحتاجه الجسم في الأيام العادية.”

وأوضح أخصائي التغذية العلاجية المصري أـن “شرب كميات مياه كبيرة على السحور أو الفطور مضرّ ولا يمنع الشعور بالعطش على الإطلاق كالشائع”.

وتابع أنه من “الأفضل تناول رشفة من كوب المياه، أو أي عصير طازج بعد صلاة المغرب وقبل تناول الإفطار وشرب باقي الكمية بعد الإفطار تدريجياً بحوالي ساعتين أو ثلاثة حتى السحور، وهي أفضل طريقة لتجنب العطش خلال الصيام”.

وأشار إلى أنَ “الجسم يطرد كميات المياه الزائدة عن حاجته من خلال البول والعرق والبراز”، موضحاً أن “العطش يأتي عندما تنقص نسبة الماء الموجودة داخل الجسم”.

ويسبب شرب كميات من الماء لايحتاجها الجسم إلى اختلال توازن مستويات الصوديوم في الدم و هذا قد يضر بالدماغ وصحة الجسم، وقد يؤدي إلى حدوث تلف بالمخ أو غيبوبة وفي بعض الحالات تصل إلى الموت.

كما أن الإصابة بتسمم الماء يعتبر من أخطر المشاكل الصحية لما يحدثه لأنسجة الجسم المرنة من امتداد مثل الدهون والعضلات، وخاصة للدماغ، ويكون الامتداد بالشعور بالضغط داخل الرأس.

ويوصي الأطباء بشرب كميات مياه تتراوح بين 3 إلى 4 لترات يومياً لتجنب الوقوع بمشاكل تنعكس سلبياً على الصحة.

قد يعجبك ايضا