بدء عملية عسكرية ضد داعش في البادية السورية و الحدود العراقية

أفادت مصادر إعلامية أن عملية عسكرية بدأت على طرفي الحدود بين سوريا و العراق بالتعاون بين الجيش العربي السوري وحلفاؤه من جهة والحشد الشعبي العراقي من جهة أخرى لمحاربة فلول “داعش” الإرهابي.
وأضافت المصادر على مواقع التواصل أن العملية العسكرية تشمل المنطقة الممتدة من محيط مدينة البوكمال بريف ديرالزور الجنوبي الشرقي وصولا إلى منطقتي الصوانة، البصيري إلى الجنوب الغربي من مدينة تدمر بريف حمص الشرقي مرورا بمناطق المعيزلة، المحطة الثانية ، سد الوعر ومحيط منطقة التنف .
وأشارت إلى أن ذلك يتم بالتوازي مع قيام قوات الحشد الشعبي من الجانب العراقي بتطهير المناطق المقابلة للمنطقة الممتدة من البوكمال إلى محيط التنف من فلول مسلحي التنظيم “داعش” الإرهابي.
وينتشر فلول ” داعش” الإرهابي بعد خسارته آخر معاقله بشرق الفرات، في جيب يمتد بين محافظتي حمص ودير الزور، من أطراف منطقة السخنة حتى حدود مدينتي البوكمال والميادين في دير الزور.
وكانت قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، المدعومة أمريكياً، أعلنت منذ آذار الماضي، زوال خلافة “داعش” بعد طرد  التنظيم من آخر جيوبه في الباغوز بديرالزور.