حموضة المعدة في رمضان .. خطوات ستساعدك على التخلص منها

يشكو الكثيرون من الحموضة والتهاب المعدة ومرض القرحة الهضمية  في رمضان إضافة إلى المصاعب الأخرى التي
تترتب على صيام الشهر في الصيف من أهمها الجفاف، والعطش، وانخفاض مستويات الطاقة خلال النهار.

أسباب الحموضة في رمضان :

من أبرز المشاكل التي تواجه الصائم خلال ساعات الصوم، ربما تكون تعرضه للحموضة، خاصة في ظل عدم تمكنه من تناول أي شيء قد يساعده على التغلب عليها.

وعادة ما تتشكل الحموضة من الإفراط في تناول الطعام بما لا يتناسب مع إفرازات المعدة من حوامض.

كما تتشكل عندما يقوم الشخص بشم رائحة الطعام أثناء الصيام، فذلك يؤدي إلى زيادة إفراز حمض المعدة، وبالتالي يجعل الصائم عرضه للإصابة بمشكلات الحموضة.

التغلب على الحموضة في رمضان :

وللتغلب عليها، ينصح المختصون بتجنب المشروبات الحمضية والغازية في رمضان، والحرص على تناول التمر بالإضافة
إلى العصائر المرطبة الخفيفة (تمر هندي، قمر الدين).

كما ينصح المختصون بالحد من تناول الأطعمة المقلية وعدم الإكثار من استخدام التوابل بالطهي والمخللات، وتناول
الخضراوات الطازجة أو المسلوقة، قد يساعد على تجنب الحموضة .

وعلى الصائم تجنب تناول الطعام حتى التخمة، وتقسيم الإفطار إلى وجبتين، وتناول الطعام ببطء ومضغه جيداً، والإكثار
من تناول اللبن لقدرته على الهضم وعلاج الحموضة .

وشرب الماء بين وجبتي الإفطار والسحور، وتجنب النوم مباشرة بعد تناول الطعام يقللون من فرصة تعرض الصائم للحموضة .

نصائح أخرى:

– الحد من التدخين فهو من أكثر لأسباب الحموضة والصداع في رمضان.

– تناول كوب من الزنجبيل يومياً إذ إثبتت الدراسات أهمية الزنجبيل في علاج الكثير من الأمراض وأهمها حموضة المعدة بشكل كبير.

– ممارسة تمارين رياضية خفيفة تساعدك على الهضم مثل المشي ما بعد وجبة الفطور بساعتين أو قبل الافطار بساعتين فهى أيضا تساعد على تخفيف الوزن الزائد في رمضان.

 

اقرأ المزيد: أكثر من عشبة بإمكانها تخفيف الشعور بالعطش أثناء الصيام .. تعرفوا إليها

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال