20 دقيقة تلخص مراحل تدمير النصرة في ريف حماة من الجو و الأرض

نشرت وكالة Anna News الروسية مشاهد مصورة لمعارك الجيش السوري الأخيرة ضد جبهة النصرة والفصائل الإرهابية المتحالفة معها خلال العملية العسكرية في ريف حماة الشمالي .

و يوضح الفيديو الأسباب التي دفعت الجيش السوري لبدء المعركة ضد الجماعات الإرهابية في المنطقة المنزوعة السلاح ، وذلك بعد قيام المسلحين بقصف القرى الآمنة بشكل مستمر بالصواريخ ، فضلا عن شن هجمات ضد نقاط عسكرية .

وبعد صدور الأوامر العسكرية للقوات السورية باجتثاث النصرة من تلك المناطق ، تبدأ وحدات الجيش بالتمهيد الناري على معاقل المسلحين ، ثم اقتحام القرى وبسط السيطرة الكاملة عليها .

كما يظهر الفيديو مشاهد حية من المعارك ضد الجماعات الإرهابية خلال عملية الاقتحام ، بالإضافة لمشاهد جوية أظهرت لحظة تدمير آليات ومقرات المسلحين عبر سلاح الجو .

كما يعرض الفيديو مشاهد لجثث المسلحين وآلياتهم المدمرة خلال تقدم القوات تارة ، وخلال صد هجوم المسلحين على محور بلدة الحماميات خلال الأيام الماضية .

كما يظهر مشاهد الضربات الجوية المركزة عبر المروحيات السورية على دبابات وآليات و مقرات المسلحين ودقة اصابة الهدف بالرغم من أن القنابل المستخدمة غير موجهة .

 

وقتل خلال المعارك العشرات من أفراد التنظيمات الإرهابية أبرزهم مسلحون من جنسيات غير سورية ، فيما اعترفت التنسيقيات مؤخرا ً بمقتل أكثر من 70 إرهابي من خلال نشر أسمائهم على منصات التواصل الإجتماعي .

وكانت منصات إعلامية تتبع لجماعات تنظيم ” حراس الدين ” قد نعت خلال الأيام الماضية مقتل عدد من أبرز قياديها خلال المعارك في بلدة الحويز بسهل الغاب ، أبرزهم أبو قتادة المصري و أبو البراء ميادين ، بالإضافة لإرهابيين آخرين من جنسيات شيشانية و تركستانية .

وينتشر في ريف حماة الشمالي وسهل الغاب فصائل إرهابية متعدة الجنسييات ، بينها سوري كـ فصيل جيش العزة الإرهابي ، وبينها أجانب من تنظيمي جبهة النصرة / تنظيم القاعدة في سوريا ، و حراس الدين .

وسبق وأعلن تنظيم حراس الدين الإرهابي رفضه لأي اتفاق سياسي يجري في الشمال السوري ، مؤكدا ً اصراره على ” الجهاد ” .

يشار إلى أن الجيش السوري كان قد بدأ خلال الأيام الماضية عملية عسكرية تستهدف تواجد جبهة النصرة والفصائل الإرهابية المتحالفة معها داخل المنطقة المنزوعة السلاح ، بهدف تأمين القرى والبلدات الآمنة من القصف المتكرر والذي أوقع خلال الأشهر السابقة عشرات الضحايا بينهم نساء و أطفال

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال