مجهولون يهجمون بالقنابل على محطة سادكوب بالسلمية في حماة

اندلع حريق في محطة سادكوب “محروقات” بمدينة سلمية في ريف حماة يوم الخميس، سببه رمي مجهولين لقنبلتين عليها.
وأفاد “تلفزيون الخبر” بأن حريقاً اندلع في محطة سادكوب بالسلمية تسبب بأضرار مادية فيها دون وقوع خسائر بشرية.
وبعد أن رمى مجهولون قنبلتين على المحطة، انفجرت واحدة مسببة الحريق، بينما لم تنفجر القنبلة الثانية وقام عناصر الهندسة التابعين للدفاع الوطني بالتعامل معها.
وعلى الفور، قام عمال المحطة بإخماد النار باستخدام المطافئ الموجودة لديهم ريثما حضرت وحدة الإطفاء، دون معرفة هوية المهاجمين حتى الآن أو سبب رميهم للقنبلتين.
الأضرار التي منيت بها المحطة نالت من بعض التجهيزات الجديدة، إذ انتهت عمليات إعادة تأهيل المحطة في شهر آذار بتكلفة 60 مليون ليرة سورية بعد أن توقفت لفترة بسبب قدم خزاناتها.

أضرار محطة سادكوب بالسلمية

وجرى تأهيل المحطة من جديد وتم استبدال التجهيزات وتجديد البناء الإداري وزيادة السعة التخزينية فيها من خلال تركيب خزانات إضافية فيها كان لها دور في تخفيف أزمة المحروقات في المدينة.
يذكر أن المحطة فتحت أبوابها من جديد تحديداً في منتصف شهر آذار المنصرم، بعد توقفها لأكثر من 8 أشهر، بعد أن طالب أهالي سلمية بتشغيلها لأنهم يعتبرونها مصدر ثقة أكثر من بعض المحطات الخاصة التي تقتطع من حصص البنزين وتتقاضى إضافات مالية دون وجه حق، ولتأكدهم من أن محطة وقود الدولة قادرة على كسر الاحتكار والتهريب والتلاعب بحصة المواطن من المحروقات.