إيرلندا .. تعويض لاجئ سوري بآلاف الدولارات لسبب غير متوقع

المصدر : فريق تحرير مراسلون

دفعت لجنة علاقات العمل بإيرلندا تعويضاً إلى لاجئ سوري مبلغ وقدره آلاف الدولارات بسبب رفض أحد المصارف الإيرلندية لوثائقه عندما كان يريد فتح حساب مصرفي.

وأورد موقع “إنديبندينت” الإيرلندي نقلاً عن لجنة علاقات العمل في إيرلندا أن الأخيرة أصدرت حكماً بإلزام مصرف بدفع تعويض قدره أربعة ألاف يورو إلى لاجئ سوري .

وبين الموقع أن أحد العاملين في المصرف رفض وثائق اللاجئ السوري بسبب جنسيته وقال له: “لا نقوم بفتح حسابات مصرفية للسوريين في هذه اللحظة”.

وقدم اللاجئ السوري الذي جاء إلى إيرلندا منذ عام 2017، شكوى للجنة علاقات العمل قال فيها إنه أراد فتح حساب مصرفي بعد أن حصل على عمل، إلا أن طلبه تم رفضه.

وبناء على الشكوى تم الاستماع لرد إدارة المصرف التي بررت سبب الرفض بأن العاملين في المصرف “غير مدركين لوجود أي سياسة لتغطية موقف كهذا” لهذا وبعد علمها بالواقعة قضت بتعويض اللاجئ السوري بـ4 آلاف دولار.

وبدأت إيرلندا باستقبال اللاجئين السوريين منذ عام 2015 ، وكانت تضعهم في كمبات في مدينة دبلن لمدة شهر تقريباً ليصار إلى فرزهم فيما بعد إلى كمبات أخرى.

يشار إلى أن الدول الأوروبية الصناعية والحديثة باتت في السنوات الأخيرة وجهة لمعظم اللاجئين السوريين والمهاجرين غير الشرعيين في الوطن العربي عموماً والشرق الأوسط ودول أخرى تعاني من أزمات اقتصادية واجتماعية و حروب و فقر.

قد يعجبك ايضا