سائق سوري يفجع بزوجته و والدته إثر انقلاب سيارته في لبنان .. وهذا حال أطفاله

قضت امرأتان وجرح آخرون بينهم أطفال إثر انقلاب سيارة يقودها شخص سوري على طريق كفر دجال – النبطية في لبنان.

وذكرت “الوكالة الوطنية للإعلام” في لبنان أن امرأتان سوريتان لقيتا حتفهما نتيجة انقلاب سيارة رباعية الدفع من نوع ” رانج روفر ” يوم الأربعاء.

وبينت الوكالة أن السائق الذي كان يقود السيارة، كان برفقة والده و والدته و زوجته و أولاده ، وبعد انقلاب السيارة توفيت والدته فريال إبراهيم الفلاح ( 48 عاماً ) ، و زوجته إسراء قاسم العتمة ( 25 عاماً ) .

فيما جرح السائق خالد جمال دياب ووالده جمال مصطفى دياب ( 55 عاماً ) ، والطفلان حاتم خالد دياب ( 5 سنوات ) و شقيقته أسنات خالد دياب ( 4 سنوات ) و جميعهم من محافظة درعا في سوريا.

وقامت عناصر من الصليب الأحمر اللبناني بنقلهم إلى مستشفيات النبطية وحضرت إلى المكان عناصر من قوى الأمن الداخلي اللبناني و فتحت تحقيقاً لمعرفة تفاصيل الحادث.

ولفتت الوكالة إلى أن السيارة انقلبت على طريق كفردجال – شوكين في النبطية قرب مجمع مدرار إثر فقدان صاحبها السيطرة عليها نتيجة السرعة الزائدة.

ويتعرض عدد من اللاجئين السوريين في لبنان إلى حوادث مختلفة كالخطف والقتل وغيرها، كان آخرها اختطاف عصابة لبنانية لدكتور سوري يدعى محمد أسامة ، بعد نصب كمين له عند مفرق عنجر عندما كان متوجهاً إلى الأراضي السورية بعيد منتصف ليل الجمعة الماضية ، وطلب الخاطفين من أقارب “أسامة” وعائلته مليون دولار مقابل الإفراج عنه.