لأول مرة .. محكمة في دمشق تستخدم جهاز قد يمنع الطلاق

كشف وزير العدل السوري هشام الشعار أنه لأول مرة ستستخدم المحاكم الشرعية في دمشق جهاز قد يمنع الطلاق .

وفي تصريحه لصحيفة “الوطن” المحلية أفاد الوزير الشعار بأنه أنه تم شراء جهاز للمحاكم الشرعية في دمشق لعرض أفلام متعلقة بآثار الطلاق، سيتم عرضه على كل زوجين يريدان الانفصال.

وأوضح الشعار أن الفيلم يتضمن بعض المناظر للأطفال سواء كانوا متشردين في الشوارع أو لمن هم في السجون نتيجة حصول طلاق بين الوالدين.

ولفت إلى أن هذه التجربة سيتم تطبيقها أولاً في دمشق خلال أيام، وسيتم نقلها تباعاً لباقي المحافظات السورية.

كما اعتبر أن هذه الخطوة من الممكن أن تساعد في إعادة الزوجين إلى صوابهما بعد مشاهدتهما الآثار التي تنجم عن حالات الطلاق.

وفي سياق آخر، كشف الوزير الشعار أنه تم شراء جهاز للدور ومقاعد للمواطنين الذين يراجعون المحاكم الشرعية في دمشق .

يذكر أن نسبة الطلاق في سوريا ارتفعت بشكل عام، إذ ورد في إحصائيات موجودة لدى المحكمة الشرعية أن عدد حالات الطلاق ازداد مقارنةً بين سنوات الحرب وما قبلها، وتبين من خلالها أنه في عام 2010 بلغ عدد عقود الزواج 21 ألف عقد، وشمل جميع أنواع عقود الزواج (إداري، تثبيت، دعاوى) قابلها في العام نفسه 5318 حالة طلاق، أي أن الطلاق في سوريا ازداد بنسبة 6% خلال الحرب، في حلب وحدها ارتفعت النسبة 20% خلال العامين الأخيرين.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا