المجموعات الإرهابية تفجّر جسر عبور للمدنيين في ريف حماة

أقدمت الجماعات الإرهابية المسلحة ، يوم الخميس، على تفجير جسر التوينة في ريف حماة وتدميره بالكامل بعد تفخيخه بالمواد المتفجرة في اعتداء إرهابي هو الثالث من نوعه.

وأفادت وكالة “سانا” بأن الجماعات المسلحة قامت بزراعة كميات كبيرة من المواد المتفجرة في أماكن متفرقة من جسم الجسر ما نتج عنه انفجار ضخم وتدمير الجسر الذي يبعد عن قلعة المضيق بنحو 2 كلم في ريف حماة الشمالي الغربي.

وأضافت الوكالة أن هذا الاعتداء هو الثالث من نوعه بعد أن أقدم إرهابيو الحزب التركستاني في 5 و 14 أيلول 2018 على تدمير أجزاء من الجسر.

وسبق أن شهدت جسور مماثلة كـ جسر الشريعة و جسر بيت الرأس أعمالاً تخريبية على ذات المحور وذلك في إطار استهداف وتدمير البنى التحتية للدولة وقطع الطرق الواصلة بين مناطق سهل الغاب، بحسب التقرير.

ويواصل الإرهابيون خرقهم لاتفاق “خفض التصعيد” واعتداءاتهم المتكررة على نقاط الجيش السوري ومناطق المدنيين بالقذائف والصواريخ المتفجرة في المنطقة منزوعة السلاح بإدلب وجوارها بما فيها ريف حماة .

 

اقرأ المزيد: شهداء وجرحى بقصف صاروخي استهدف مصياف بريف حماة

 

المصدر : فريق تحرير مراسلون
قد يعجبك ايضا