الأخبارسورية

الدفاع الروسية : تهريب النفط من سوريا مازال مستمراً

قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن تهريب النفط مازال مستمراً في الأراضي الخارجة عن سيطرة الدولة السورية بشكل غير قانوني.
ونقلت “سبوتنيك” عن وزير الدفاع الروسي ،قوله في مؤتمر الأمن بموسكو أن “تهريب النفط مستمر في الأراضي الخارجة عن سيطرة الحكومة السورية، والصور تظهر قوافل نفطية ممتدة لكيلومترات لتبيعه بشكل غير قانوني.. وهنا السؤال: إلى أين تذهب الأموال العائدة من النفط؟ “.
وأضاف الوزير الروسي أنه “من الضروري، في سوريا، أولاً وقبل كل شيء، استعادة البنية التحتية والاقتصاد، وحل المشكلات الإنسانية، التي بدونها لن يكون من الممكن ضمان عودة اللاجئين على نطاق واسع من الخارج لتكثيف الحوار السياسي في البلاد”.
وتسيطر “قوات سورية الديمقراطية” (قسد) المدعومة من الولايات المتحدة على آبار غنية في النفط في شمال شرق سوريا .
ويشار إلى المحافظات السورية تشهد في الآونة الأخيرة أزمة خانقة في المحروقات حيث اعتمدت الحكومة إجراءات للحد من تهريب المواد النفطية و تأمين مستحقات المواطن من خلال اعتماد “البطاقة الذكية” ومؤخراً تسيير كازية متنقلة وصهاريج للحد من الازدحام على محطات الوقود.
 

زر الذهاب إلى الأعلى