إيجارها بضعة آلاف فقط.. أكواخ لذوي الدخل المحدود على شواطئ اللاذقية

تجهز الشركة السورية للسياحة في اللاذقية شواطئ مفتوحة على سواحل المدينة لذوي الدخل المحدود، يضم كل منها عدد من الأكواخ الخشبية بأسعار مناسبة.

وبينت مديرة الشركة السورية للسياحة في محافظة اللاذقية رنا أوغلو لموقع “سناك سوري” أن الشواطىء المفتوحة سيتم وضعها في الخدمة خلال صيف 2019 في منطقة الفقر والضامات التابعة لبلدية زغرين على شاطىء وادي قنديل.

وأفادت أوغلو بأن سعر الكوخ أو “الكبين” الواحد في هذه الشواطىء هو فقط 10 آلاف ليرة سورية لكل يوم، دون أن يشمل المظلات والكراسي على الشاطئ والتي تعتبر تكلفتها رمزية.

أي من الممكن أن تتجاوز كلفة الحصول على الكبين ومستلزمات قضاء يوم واحد على الشاطىء مبلغ 15 ألف ليرة سورية، دون المستلزمات الأخرى مثل طعام وشراب وألعاب للأطفال.

ووصفت أوغلو مشروع الشواطئ المفتوحة بأنه تدخل إيجابي لصالح ذوي الدخل المحدود باعتباره مشروعاً تابعاً للقطاع العام.

وسبق وذكرت وزارة السياحة السورية عبر موقعها الرسمي، أن الشركة السورية للنقل والسياحة استثمرت الموقع كشاطئ مفتوح بطاقة استيعابية تمثلت بـ 27 غرفة و 48 سرير و150 كرسي إطعام، وذلك في منطقة القفر والضامات العقارية بوادي قنديل والعائد بملكيته لوزارة السياحة.

ويتضمن الموقع العام 24 كوخ خشبي منها 21 كوخ للمنامة تضم غرفة نوم واحدة، إضافةً إلى 3 أكواخ تضم غرفة جلوس وغرفة نوم وتراس مخدم، ويوجد كتلة خدمات المطبخ والمشالح والحمامات، وكتلة مشالح تضم 12 مشلح خشبي مع دورات مياه.

وطرحت الوزارة قبل أعوام مشروع الشواطئ المفتوحة والمخيمات الشاطئية في الساحل بهدف تأمين مواقع للسياحة الشعبية منخفضة التكاليف، إذ تراوحت أسعار حجز الطاولة بين 2000 حتى 3500 ليرة حسب عدد الكراسي، أي أن الشخص يضطر لدفع 5 آلاف ليرة وسطياً لقاء الجلوس فقط ومن دون طلب شيء.

قد يعجبك أيضا