القبض على شبكة موظفين و محامين يزورون صكوك الزواج في محكمة سورية

كشف فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق عن ضبط شبكة موظفين بينهم محامين يقومون بعملية تزوير صكوك الزواج الشرعية مقابل الحصول على مبالغ مالية.

وبحسب صفحة “الشرطة على فيسبوك فقد توافرت معلومات دقيقة لدى فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق حول استغلال بعض الموظفين لمكانهم الوظيفي من اجل تزوير صكوك الزواج لأشخاص متواجدين خارج القطر وذلك مقابل الحصول على مبالغ مالية ضخمة.

وكشفت صفحة الشرطة أنه تم ضبط الموظف المسؤول عن هذه الجريمة بالجرم المشهود ويدعى “س – ب” وبعد التحقيق معه اعترف بتزوير صكوك الزواج المنسوبة لإحدى المحاكم الشرعية في ريف دمشق بدون وجود أصحاب العلاقة أو الوكيل القانوني.

وقد اعترف المدعو “س – ب” أيضاً بتقاضيه مبالغ مالية تتراوح بين 250 ألف إلى 300 ألف ليرة مقابل كل صك زواج مزور ينجزه.

أما عن الأسباب وراء إصدار تلك الصكوك فكشف المدعو “س-ب” عن وجود أحد أطراف الزواج خارج القطر ويرغب باستخدام الصك من أجل عملية لم الشمل أو الإقامة أو العمل حيث يتم تسجيل تلك الصكوك بتواريخ وأعوام سابقة.

وفي سياق التحقيقات كشف “س-ب” أيضاً أنه يتعامل مع أحد المحامين من أجل إتمام كامل عملية التزوير، لتقوم الجهات المختصة بالقبض على المحامي المدعو “م – ح” ويتبين أنه مطلوب بجرائم نصب واحتيال وتزوير وقد اعترف بعد التحقيق معه بالجرائم المنسوبة له.

ويشار إلى أن قسم مكافة التزوير داخل فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق ألقى القبض في وقت سابق على موظفين يقومون بنفس الجرم، حيث تم تقديمهم إلى القضاء المختص أصولاً كما يجري العمل في الوقت الحالي على تقديم الموظف والمحامي إلى القضاء أيضاً.