الدنمارك تصدم اللاجئين السوريين المقيمين على أراضيها بقرار مفاجئ وصارم

بدأت الحكومة الدنماركية بتطبيق إجراءات تتعلق بـ اللاجئين السوريين المقيمين على أراضيها .
وذكرت وسائل إعلامية أن مصلحة الهجرة في الدنمارك أبلغت عدداً من اللاجئين السوريين ممن يمتلكون الإقامات المؤقتة هناك، برفض تجديد إقاماتهم.
وقالت مصلحة الهجرة أنه “من الأفضل للاجئين السوريين قبول الموافقة على العودة الطوعية إلى سوريا، وبالأخص لمن كانوا يسكنون في العاصمة دمشق”.
كما أن إجراءات القرار لم تكتفِ بأصحاب الإقامات المؤقتة، بل تعدته إلى الحاصلين على اللجوء السياسي، حيث قامت مصلحة الهجرة بفتح ملفات الحاصلين على لجوء سياسي لديها، وإجراء التحقيقات معهم.
وكانت الحكومة الدنماركية أعلنت في أواخر عام 2018 عن اتخاذها إجراءات تُحفز اللاجئين السوريين للعودة الطوعية إلى سوريا من بينها منحهم مبالغ مالية قد تصل إلى 3000 دولار للعائلة الواحدة، تساعدهم على تحسين أوضاعهم المادية.
اقرأ المزيد : الدنمارك ستنقل عدد من اللاجئين إلى جزيرة معزولة تمهيداً لترحيلهم 
ويشار إلى أن عدد اللاجئين الذين وصلوا إلى الدنمارك في السنوات القليلة الماضية وصل إلى 35 ألف و800 لاجئ من عدة جنسيات بينهم سوريين.
مراسلون + وكالات