شرطي يغتصب سيدة بعد إخبارها له بتعرضها لــ جريمة اغتصاب جماعي!

وقعت سيدة باكستانية ضحية اعتداءات جنسية متكررة حيث أقدم شرطي على اغتصابها مباشرة بعد إبلاغها الشرطة عن تعرضها لـ جريمة اغتصاب جماعي، في إقليم البنجاب.

وذكرت “روسيا اليوم” نقلاً عن ” Sputnik News” أن الحادثة بدأت عندما قدمت الضحية إلى مركز الشرطة للإبلاغ عن تعرضها لجريمة اغتصاب جماعي، حيث اصطحبها أحد العناصر إلى مكان معزول وقام باغتصابها هناك.

وقالت الضحية أن “الشرطي اصطحبها إلى منزل مهجور، بحجة نيته الحصول على مزيد من المعلومات حول جريمة الاغتصاب الجماعي”، ليهاجمها بداخله ويعتدي عليها بشكل مفاجئ.

وليضمن الشرطي سكوت المرأة على جريمته قام بتصوير اعتدائه الجنسي عليها وهدد بنشر الفيديو المسجل إذا ما قامت بالإبلاغ عما فعل، بحسب ما ذكرته المرأة الضحية.

وفي السياق ذاته، أكدت عدة مصادر محلية أنه “تم إلقاء القبض على الشرطي المتورط في وقت لاحق بعد متابعته”.

وانتشر في الآونة الأخيرة تقارير إخبارية تُفيد بأن عناصر في الشرطة الباكستانية قاموا بقتل مجرمين و مشتبه بهم رمياً بالرصاص بعيداً عن نطاق القضاء في عدة أنحاء من البلاد ما جعل من جهاز الشرطة في موضع الشك و التدقيق.

يذكر أن باكستان التي تعتبر جزءاً من الهند من المناطق التي تنتشر فيها جرائم التحرش الجنسي و الاغتصاب ، حيث تُشير الإحصاءات إلى أن معدل الاغتصاب يصل إلى 70% في الهند و 50% بالمئة في باكستان.

 

اقرأ المزيد: جريمة وحشيّة… عراقي داوم على اغتصاب طفل سوري لمدة عامين في ألمانيا