تعرض لاجئ سوري في ألمانيا للضرب و محاولة خنق

تعرض لاجئ سوري لهجوم من 3 أشخاص بالضرب ومحاولة خنقه في محطة قطار بمدينة برلين في ألمانيا لأسباب مجهولة .

وذكرت صحيفة “سود دوتشه” الألمانية، أن 3 أشخاص مجهولين قاموا بضرب لاجئ سوري يبلغ من العمر 21 عاما في محطة قطار، حيث حاولوا خنقه بعد توجيه عدة لكمات، ولاذوا بعدها بالفرار.

وأضافت الصحيفة أن شرطة برلين تبحث عن الأشخاص الثلاثة، وقامت بتعميم أوصافهم، بعد أن أخذت إفادة الشاب السوري المعتدى عليه.

ولم تتبين الشرطة بعد فيما إذا كان الاعتداء يحمل دوافع عنصرية أو غيره، لافتة إلى أن الشاب لا يعاني من جروح ، وإنما مجرد بعض الكدمات .

وتم إسعاف الشاب السوري إلى المستشفى بعد الحادثة، حيث عانى من الاختناق، وجرى تخريجه من المستشفى بعد أن قال الأطباء بأن وضعه الصحي تحسن.

وسبق أن تعرض عدد من اللاجئين السوريين في ألمانيا لاعتداءات عنصرية و تنمر وصلت إلى حد الاعتداء بالضرب و الدهس.

ويشار إلى أن اللاجئين السوريين في ألمانيا يعتبرون ثالث أكبر جالية في البلاد بعد الأتراك و البولنديين حيث وصل عدد السوريين في ألمانيا عام 2017 إلى 699 ألف لاجئ موزعين في مختلف المدن و الولايات الألمانية، وفقاً لإحصائيات “مكتب الإحصاء الاتحادي”.

قد يعجبك أيضا
يسمح بنسخ مواد الموقع بشرط اضافة رابط الخبر أو ذكر المصدر كونها تحت رخصة المشاع الابداعي