تصريح لافت من وزير الخارجية الكويتي حول العلاقات مع سوريا

أعلن وزير الخارجية الكويتي صباح الخالد الحمد الصباح، يوم الأربعاء، أن “بدء العملية السياسية في سوريا وعودتها إلى أسرتها العربية سيسعدنا كثيرا في دولة الكويت”.

وذكرت وكالات أنباء، أن الوزير الكويتي طالب خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف أن بـ” الإسراع في تنفيذ حل سياسي في سورية”، مؤكدة أن “عودة دمشق لمحيطها العربي أمر يسعد الأسرة العربية”.

وكانت وزارة الخارجية الكويتية، أعلنت في كانون الثاني الماضي، أنه ستفتح سفارتها في العاصمة دمشق، لكن بقرار صادر من جامعة الدول العربية بعودة العلاقات مع سوريا.

وعلقت الجامعة العربية عضوية سورية فيها في تشرين الثاني عام 2011 وفرضت عليها عقوبات، بسبب ضغوطات من بعض الدول العربية, فيما وصفت سورية قرار الجامعة العربية بأنه “انتهاك” لميثاقها.

المصدر : فريق تحرير مراسلون
قد يعجبك ايضا