جدل في الكويت حول قانون جديد يمنع المعاملة بالمثل بين الزوج و الزوجة .

أثار القانون الكويتي الجديد حول وثيقة السفر الخاصة بالزوجة جدلاً واسعاً في مجتمع الكويت بين مؤيد ومعارض لذلك الإجراء.
وذكرت وسائل إعلامية، أن الخلاف دار حول إدراج اسم الزوج في وثيقة سفر الزوجة دون أن يسري العكس على الزوج.
وينص القانون على منح الزوج حرية الاختيار في وضع اسم زوجته وأولاده في وثيقة سفره، فيما لا يمنح القانون للزوجة الحرية ذاتها ويتم إدراج اسم الزوج تلقائيا في وثيقة سفر الزوجة.
وأرجع مصدر أمني كويتي السبب في ذلك إلى أن “المواطن يحق له 4 زوجات وفق الشريعة الإسلامية، فهل من المنطقي وضع أسماء 4 زوجات في جواز سفره، في حال أنه متزوج من 4 نساء ؟”.
وتساءل بعض رواد ومتابعي مواقع التواصل في الكويت عن سبب عدم المعاملة بالمثل بين الزوج و الزوجة فيما يتعلق بوثيقة السفر، مشيرين إلى أنها “عنصرية” .. في حين اعتبر آخرين أن هذه المسألة “تساهم في إحداث فارق في المجتمع الكويتي”.