حوادثمحليات

أغرب طريقة للسرقة في السويداء.. أقنعت جيرانها بالـ"سيران" وسرقتهم

في حادثة سرقة غريبة حصلت في السويداء ، أقدمت سيدة على سرقة منزل جيرانها في نفس البناء وبمساعدة من لص محترف.
وسرد موقع “صاحبة الجلالة” تفاصيل السرقة التي اقترفتها سيدة تقطن في مدينة شهبا بريف السويداء وبمساعدة من لص محترف إذ قاما بسرقة منزل المواطن “حمد صقر”، وسلبه كل أمواله المودعة داخل خزنة حديدية.
القصة تتشابه مع قصص قديمة عن الإحسان، وما قابله من جحود ونكران للجميل، إذ أن المنزل الذ سرقوه يعود لجارها “حمد صقر” الرجل الذي حماها وعائلتها من العوز والفقر والبرد، فضلاً عن أن زوجته كانت تعاملها كأخت لها طوال فترة سكنهم.
وبدأت عملية السرقة صباح الأربعاء 20 آذار الحالي عندما ألحت “ر” على سكان المبنى لكي يقضوا نهارهم في حرش قنوات حتى ينفسوا عن أرواحهم المتعبة، ولم تأخذ عملية الاقناع كثيراً حيث قامت العائلات الثلاثة القاطنة في نفس المبنى بتحضير عدة السيران.
في نفس السيران كانت “ر” تتلقى رسالة من السارق يخبرها أنه أنجز المهمة، وهو موجود داخل منزلها الآن، وقد وضع ما يزيد عن 19 مليون في المنزل، علماً أن الخزنة كانت تحوي ذهب وعملات متنوعة تبلغ 22 مليون ليرة سورية.
وعندما عاد الجميع من رحلتهم؛ اكتشف “صقر” أنه تعرض للسرقة، وطلب على الفور من جميع سكان المبنى جوالاتهم، فتعاون الجميع عدا “ر” التي لم تتعاون وظهر عليها الخوف. وهنا قام “صقر” بفتح ضبط لدى مخفر شرطة شهبا، واتهم فيها “ر” بالتخطيط للسرقة، وعاد مرة ثانية ليعدل في الضبط بعد اعتراف مسجل من قبل “ر” بأنها اشتركت مع “ن ج” بالتخطيط للسرقة بعد أن رأت أين يودع “صقر” أمواله، وقد قامت بنسخ مفاتيح المنزل بالخدعة كونها كانت تبقى في منزل “صقر” لرعاية أطفاله عندما كان أصحاب المنزل يغادرانه بقصد الواجبات الاجتماعية.
وبينت الاعترافات المسجلة بحضور شهود أن الجارة الأمينة قد تعرفت على “ن ج” القاطن في مدينة شهبا، واتفقا على السرقة والهروب خارج البلد، وترك الأولاد لأبيهم الغارق في عمله بالخارج.
وقام “صقر” بالاتصال مع زوج “ر” وأخبره بالواقعة، حيث طلب الزوج المخدوع الستر على الفضيحة ريثما يعود إنقاذاً لسمعته وسمعة زوجته، وهو ما حدث بالفعل، حيث حضر الزوج وقام بدون أن يشعر به أحد بتهريب زوجته وما معها من أموال إلى خارج البلاد.

زر الذهاب إلى الأعلى