رجل يقتل زوجته ثم ينتحر بعد رفضها إجراء عملية تجميل في جسدها .

أقدم رجل تايواني على قتل زوجته و طفليه الاثنين ، ثم انتحر بعد أن رفضت زوجته أن تجري عملية تجميلية للمرة الثانية لتكبير حجم ثدييها ، حيث تم العثور على جثثهم في سيارة صفراء.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن الزوجة الضحية بينغ هوي إي، خضعت لأول مرة لـ عملية تكبير الثديين في تشرين الثاني 2018، وذلك بناء على طلب زوجها وو مينغ يو البالغ من العمر 32 عاما.

وأشارت الصحيفة إلى أن علاقة الزوجين أصبحت معقدة، وقررا أن يعيشا بعض الوقت بشكل منفصل.

ووفقاً للابن الأكبر، طالب الرجل زوجته أن تجري عملية ثانية فرفضت هوي البالغة من العمر 34 عاما وطلبت الطلاق، بحسب الصحيفة.

وكانت آخر مرة شوهدت فيها المرأة والأطفال أحياء عندما كانوا يتجهون على متن دراجة نارية إلى الزوج، لمناقشة تفاصيل الطلاق.

واكتشفت الشرطة جثث أربعة أشخاص في سيارة أجرة صفراء استعارها وو مينغ يو من والده. فقد كانت المرأة في المقعد الأمامي مقيدة اليدين ، وكان ابنها البالغ من العمر 9 سنوات وابنتها البالغة من العمر 6 سنوات ملقيين في الجزء الخلفي من السيارة.

وكشفت التحقيقات الأولية أن سبب الوفاة قد يكون قيام الرجل بخنق العائلة بأكملها بغاز أول أكسيد الكربون داخل السيارة أو قد يكون الرجل قام بتسميم عائلته من خلال رمي مادة سامة في الطعام بعدما وجدت الشرطة شيك “ماكدونالدز”، ومن المقرر إجراء تشريح للجثث.

المصدر : فريق تحرير مراسلون