فريق التحقيق الأممي يصدم السعودية حول جريمة خاشقجي

أكدّ فريق التحقيق التابع للأمم المتحدة حول قضية مقتل الإعلامي السعودي جمال خاشقجي ، أن خاشقـجي ضحية “قتل وحشي” تم التخطيط له مسبقاً، وتم تنفيذه من قبل مسؤولين في السعودية.

ونقلت “رويترز” عن رئيسة فريق التحقيق أغنيس كالامارد، قولها في تصريح صادر عنها أن الاعلامي السعودي كان “ضحية لعملية قتل قاسية متعمدة تم التخطيط لها وتنفيذها على يد مسؤولين في السعودية”.

وأضافت المحققة الأممية المتخصصة بحالات الإعدام التعسفي كالامارد أن السعودية “قوضت بصورة جدية” الجهود التركية الرامية إلى التحقيق بمقتل خاشقـجي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول.

وتابعت أنها طلبت من الرياض أن تمسح لها وفريقها بزيارة المملكة رسميا، مشيرة إلى أن لديها “قلقا بالغا” من درجة العدالة في عملية محاكمة 11 سعوديا يتهمون بقتل خاشقجي.

ووجهت المحققة الأممية دعوى إلى كل من لديه معلومات حول اغتيال خاشقجي إلى مشاركتها مع فريق التحقيق قبل إصداره تقريره النهائي حول القضية في حزيران المقبل.

وكانت السعودية أقرت بمقتل المعارض البارز خاشقجي في 2 تشرين الأول الماضي، في قنصليتها في اسطنبول بعد “عراك بالأيدي” عقب إنكارها وفاته، وأوقفت عددا من السعوديين في إطار التحقيقات، دون الكشف عن مكان الجثة حتى الوقت الحالي.

واعترفت السعودية أنه جرى التخلص من جثته من خلال تقطيعها، متهمة الرياض بمحاولة التستر على القضية التي أثارت إدانات دولية واسعة.

المصدر : وكالات

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال