The news is by your side.

وفاة فنان وموسيقي سوري في لبنان بعد تناول أدوية خاطئة .

فجع الوسط الفني السوري بخبر وفاة الموسيقي إياد عثمان مساء يوم أمس الأربعاء عن عمر يناهز الـ 34 عاماً، داخل مستشفى رفيق الحريري في بيروت.
و رقد المرحوم إياد عثمان لما يقارب الشهر في المشفى إثر تناوله جرعات دوائية غير ملائمة لنزلة البرد التي كان يعاني منها، مما أدى إلى تحولها لالتهاب رئوي حاد غير نمطي تحصن في الرئة ووصل لنقي العظام
 

وبالرغم من تعاضد أصدقاء الفنان والحملات التي قاموا بها خلال الفترة الماضية لتأمين متبرعين بصفائح الدم إلا أنهم لم يتمكنوا من إنقاذ حياته.
وأصدرت الفرقة الوطنية السورية بيان وفاة للفقيد ، كما نعاه أصدقائه الموسيقيين والممثلين عبر صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال نشر صوره والتعليق عليها بكلمات مأثرة تروي هول الصدمة وألم الفقد.
يشار إلى أن الراحل إياد عثمان موسيقي سوري من مدينة حلب، درس في المعهد العالي للموسيقى واشتهر بعزفه على آلة البزق الوترية.
مراسلون – أخبار الفن