مدرب منتخب سوريا السابق شتانغه يخرج عن صمته ويكشف خفايا خروج المنتخب من كأس آسيا

صرح مدرب منتخب سوريا السابق بيرند شتانغه ، بعد أسبوعين من إقالته ، عن خفايا خروج المنتخب السوري من بطولة كأس آسيا والتي تقام حاليا في الإمارات .

وقال شتانغه في لقاء صحفي مع جريدة “Blendle”الهولندية: ” “لقد فشلت في إنهاء الشرخ العميق، لم أتمكن من توحيد أهدافهم، الشرخ كان عميقا جدا أكثر مما توقعت”.

ونوه شتانغه إلى أن الخلافات الكثيرة الموجودة داخل المنتخب بين اللاعبين، كانت أحد أسباب الفشل للخروج من البطولة.

وأضاف :” أن اللاعبين لم يتمتعو بلياقة بدنية وفنية ، مضيفا ً أن الضعف كان واضحاً في الأداء ولم أتمكن من تجاوز هذه العقبة.

وأشار إلى أن المواهب الموجودة في سورية ليست كافية لتلافي الثغرات لعدم نضجهم لخوض بطولة آسيا.

وعند السؤال عن الإقالة قال شتانغه:”آمال السوريين منعتني من ترك منصبي قبل عشرين يوماً من كأس آسيا،لم أتفاجأ من الإقالة لأنني أعرف كيف يتم التعاطي مع الأمور هناك”.

إقرأ المزيد: تصريحات مثيرة لرئيس الاتحاد الرياضي عن خروج المنتخب السوري من كأس آسيا.

وأشار أن اللاعب عمر السومة يعتبر ماكينة أهداف منتخب سوريا ، ولكنه كان مخيب للآمال، وأضاف أن الخريبين كان الوحيد الذي أظهر جديته في الملعب.

وخاض منتخب سوريا 3 مبارايات في كأس آسيا 2019 ، تعادل مع فلسطين وخسر مع الأردن وأستراليا مما أدى لخروجه من البطولة بعد تذيله المجموعة الثانية في الدور الأول.

إقرأ المزيد: مداخلة تطلب استقالة رئيس الاتحاد الرياضي موفق جمعة على الهواء مباشرة .

المصدر: مراسلون+وكالات

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال