الأخبارسورية

قطر تعلن موقفها من فتح السفارة القطرية في دمشق و عودتها للجامعة العربية.

أعلنت وزارة الخارجية القطرية يوم الاثنين، أن الدوحة لاترى ضرورة لإعادة افتتاح السفارة القطرية في العاصمة السورية دمشق .
ونقلت وكالات أنباء، عن وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني أنه “لا يرى ضرورة لإعادة فتح سفارة بلاده في دمشق” مشيراً إلى معارضة قطر لعودة سوريا إلى الجامعة العربية.
وأضاف الوزير القطري أنه “ليست هناك مؤشرات مشجعة على تطبيع العلاقات مع الحكومة السورية”، مؤكداً أن ” موقف دولة قطر هو داعم للحل في سوريا إذا كان مدعوما من الشعب السوري”.
وحول عودة سوريا إلى الجامعة العربية قال الوزير القطري أن “هناك أسباب، كانت بسببها تعليق عضوية وتجميد مشاركتها في الجامعة العربية، الأسباب ما زالت قائمة ولم تزل، فلا نري هناك أي عامل مشجع لعودة سوريا”.
وكانت الجامعة العربية عضوية سوريا فيها في تشرين الثاني عام 2011 مبررة ذلك بعدم التزام الدولة السورية بـ “المبادرة العربية” لحل الأزمة فيما اعتبرت الحكومة السورية هذا الأمر بأنه انتهاك لميثاق الجامعة.
وكانت العلاقات الدبلوماسية بين دمشق و الدوحة انقطعت منذ سنوات بسبب الحرب السورية حيث سبق و أعلنت الحكومة السورية عن تورط دولة قطر بدعم الإرهاب و تمويل التنظيمات المسلحة و الإسلاميين المتشددين في سوريا.
ويشار إلى أن تصريحات تأتي وزير الخارجية القطري تأتي بعد قيام الإمارات العربية المتحدة بإعادة فتح سفارتها في دمشق .. وإعلان البحرين عن عزمها القيام بإجراء مماثل.

زر الذهاب إلى الأعلى