سوريا .. بالفيديو : مسلح من النصرة ” يحتفل ” بقتلى وأسرى مسلحي ” الجيش الحر “

احتفل أحد مسلحي هيئة تحرير الشام / تنظيم القاعدة في سوريا ، بسقوط قتلى وجرحى من مسلحي ” صقور الشام ” التابعين لمسلحي المعارضة ” الجيش الحر ” ، وذلك جراء الاقتتال الجاري بينهم في أرياف حلب وإدلب .

ونشرت صفحات المعارضة الفيديو ، وأرفقت معه عبارة ” المصور يحتفل بالقتلى والفرحة تغمره ” ، في إشارة إلى الإنقسام الكبير بين مؤيدي النصرة والمعارضة السورية والذي بات يسيطر على المشهد الميداني والإعلامي في الشمال السوري .

وتشن النصرة ، منذ أيام ، هجوما ً واسعا ً على مواقع نفوذ ” الجيش الحر ” في الشمال السوري ، وتمكنت من السيطرة على مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي بعد معارك مع حركة نور الدين الزنكي ، لتنتقل بعدها المعارك إلى الريف الإدلبي ، حيث وسعت النصرة من نفوذها مسيطرة على بلدات و قرى أرينبة وسفوهن وشورلين بريف إدلب الجنوبي .

 

من جهتها ، أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير التابعة للمعارضة النفير العام ، وبدأت بالتحرك لصد هجوم النصرة ، واستعادت السيطرة على قرية قيلة قرب إعزاز بعد معارك قتل فيها العشرات من مسلحي الطرفين .

وكان المرصد المعارض قد أحصى مقتل أكثر من 50 مسلح من أطراف النزاع بالاضافة لمئات الجرحى ، وذلك منذ بدء النصرة هجومها في 1 كانون الثاني من العام 2019 الجاري .

وتأتي سيطرة هيئة تحرير الشام ( تنظيم القاعدة في سوريا )على دارة عزة بعد السيطرة على جبل الشيخ بركات الاستراتيجي والذي يكشف كامل الريفين الشمالي والغربي لحلب.

وتُعد دارة عزة ذات أهمية بالنسبة لـ “تحرير الشام” كونها أكبر وأبرز المناطق في ريف حلب الغربي، إضافةً إلى موقعها الاستراتيجي بوجودها على أعلى قمة في الشمال وهي جبل الشيخ بركات.

ويشار إلى أن هيئة تحرير الشام ( تنظيم القاعدة في سوريا ) تسعى لإكمال سيطرتها على الأوتوستراد الدولي بتوجيه أنظارها إلى مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، ودارة عزة في الريف الغربي لحلب، بحسب مصادر.

المصدر : موقع مرسلون .