القبض على زوجة كويتي نشرت فيديوهات زواجها الحميمة على مواقع إباحية

ألقت الجهات المختصة في الكويت القبض على سيدة آسيوية متزوجة من مواطن كويتي اتهمها بنشر مقاطع مصورة للحظات زواجهما الحميمة على مواقع إباحية دون علمه ومقابل مبالغ مالية.

وأفادت وسائل إعلام كويتية، إلى أن الآسيوية المطلوبة للسلطات عُثر عليها برفقة شخص آخر من أبناء جاليتها تبين أنه كان يساعدها في نشر المقاطع المصورة.

وكان الزوج قدم منذ أسابيع قليلة بلاغاً ضد زوجته اتهمها من خلاله بإفشاء أسرار حياتهما الزوجية على الشبكة العنكبوتية بمساعدة آسيويين متخصصين في إدارة مواقع إباحية مشبوهة، وبعد مواجهتها بالأمر أنكرت وافتعلت مشاجرة وهربت إلى سفارة بلادها وادعت أنه ضربها.

وتم إحالة القضية إلى الجهات المختصة، حتى تمكنت الجهات الأمنية من رصد المتهمة برفقة آسيوي، وادعت كذباً أنها في سفارة بلادها لتتخلص من ملاحقة زوجها بعدما اكتشف حقيقتها.

ويشار إلى أن الشرطة اقتادت السيدة ومرافقها المنحدرين من أصل آسيوي إلى التحقيق للوقوف على ملابسات نشر خصوصيات تتعلق بها وبزوجها على مواقع الإنترنت، تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة للقضية.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال