ريف دمشق : الشرطة تلاحق كلب مسعور أدخل 15 شخص للمشفى (صور )

أصيب 15 شخص بجروح جراء هجوم من كلب مسعور في بلدة جديدة عرطوز في ريف دمشق حيث بدأت دوريات شرطة البلدة و بالتنسيق مع البلدية عملية البحث عن الكلب للقضاء عليه وإبعاد خطره عن المواطنين .

وقال رئيس البلدية هيثم غنيم في تصريحات لـ”الوطن أونلاين” أن 15 مواطناً تعرضوا للعض من قبل كلب مسعور مساء أمس في الجديدة، حيث تم نقلهم إلى المشفى.

وأضاف غنيم أن “دوريات شرطة من البلدة وبالتنسيق مع البلدية تلاحق الكلب للقبض عليه قبل تعرضه لأحد المواطنين من جديد”، مشيرا إلى أن “مواصفاته عممت على مداخل البلدة وحواجزها”.

وأكد رئيس البلدية أن المواطنين الذين تعرضوا للعض تم نقلهم مباشرة إلى مشفى ابن النفيس لتلقي العلاج، فيما تم توفير اللقاح صباح اليوم في مركز قطنا الوطني.

وأشار غنيم إلى أن “المواد السامة التي وضعتها البلدية بهدف القضاء على الكلب لم تعطي نتيجة”، مؤكدا “استمرار عمل الدوريات منذ الصباح الباكر خشية تعرض طلاب المدارس لأذى”.

وكانت بعض المناطق والضواحي في دمشق وريفها شهدت خلال سنوات الأزمة تفشي لظاهرة الكلاب الشاردة منها كلاب مصابة بالسعار تلا ذلك إصدار خطة من محافظة دمشق بداية عام 2017 تنص على التخفيف من انتشار تلك الحيوانات بإطلاق النار عليها و تسميمها.

ويشار إلى أن السعار هو مرض فيروسي يسبب التهاب حاد في الدماغ و يصيب الحيوانات من ذوات الدم الحار وهو مرض حيواني المنشأ ينتقل من فصيلة إلى أخرى كأن ينتقل من كلب إلى إنسان ويسبب هذا المرض في حال انتقاله إلى الإنسان الموت إلا في حال تلقيه العلاج الطبي السريع و المناسب.

مراسلون + الوطن

قد يعجبك أيضا
يسمح بنسخ مواد الموقع بشرط اضافة رابط الخبر أو ذكر المصدر كونها تحت رخصة المشاع الابداعي