الإخبارية السورية توقف مراسلها بعد حادثة حريق العمارة في دمشق

اعتذرت الإخبارية السورية لمتابيعها عن الخطأ الذي تسبب به مراسلها ” صفوان علي ” خلال تغطيه لحادثة حريق منطقة العمارة في دمشق ، فجر اليوم الأربعاء ، والذي راح ضيحته سبعة أطفال أشقاء .

ونشرت الإخبارية عبر حساباتها الرسمية على وسائل التواصل قرار إداري بإيقاف المحرر والمذيع ” صفوان علي ” لمدة شهر بسبب خطأ ارتكبه خلال تغطيته لحادثة حريق العمارة .

وأرفقت مع صورة القرار العبارة التالية : ” تعتذر قناة الإخبارية السورية عن الخطأ الذي ورد في تغطية خبر الحريق بمنطقة العمارة – المناخلية والذي نجم عنه وفاة سبعة أطفال أشقاء وقد تم اتخاذ الاجراءات الإدارية المناسبة ”

وكان المذيع صفوان علي قد استفز الشارع السوري خلال تغطيته حادثة الحريق ، من خلال طرح أسئلة  على والد الأطفال المفجوع بالحادثة اعتبرت غير مهنية ، تمثلت بـ ” مين إجا من المسؤولين لعندكم ، عندكم مازوت ، شو بتوجه رسالة ، أبو شو انت ” ، وسط دموع الأب

وانتقذ المتابعين أسئلة المراسل لوالد الأطفال المفجوع حديثا ً بأولاده السبعة ، كونها لا ترتقي إلى المهنية الإعلامية ، معتبرين تصرف المراسل بأنه عمل غير إنساني وخطأ يستحق العقوبة عليه .

اقرأ المزيد : فاجعة في دمشق .. وفاة سبعة أطفال أشقاء بسبب حريق (صور وفيديو )

وتوفي فجر اليوم الأربعاء سبعة أطفال أشقاء ، ترواحت أعمارهم بين 3 و 13 عام ،  بعد نشوب حريق في منزلهم الكائن في منطقة العمارة ، سوق الحدادين ( المناخلية ) بدمشق .

فيديو لقاء المذيع مع والد الأطفال .

المصدر : مراسلون + الإخبارية السورية