اتفاق تعاون تاريخي بين سوريا وإيران من 11 بند .. أبرزه إنشاء محطات كهربائية

وقعت سوريا وإيران 11 اتفاقية ومذكرة تفاهم وبرنامجا تنفيذيا لتعزيز التعاون بين البلدين في المجال الاقتصادي والعلمي والثقافي والبنى التحتية والخدمات والاستثمار والإسكان بحسب وكالة سانا

وذكرت الوكالة أن حزمة الإتفاقات جاءت في مختلف النواحي الاقتصادية والتجارية والعلمية والثقافية والخدمية ، وكانت وفق ما يلي :

1-  مذكرة تفاهم بين وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية في سوريا ووزارة الصناعة والمناجم والتجارة في إيران

2- مذكرة تفاهم بين المؤسسة العامة للخطوط الحديدية السورية والخطوط الحديدية الإيرانية

3- توقيع مذكرة تفاهم في مجال الأشغال العامة والإسكان

4- مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الترويج للاستثمار بين هيئة الاستثمار السورية ومنظمة الاستثمار والمساعدات الفنية والاقتصادية الإيرانية

5-  مذكرة تفاهم في مجال الجيوماتيك بين الهيئة العامة للاستشعار عن بعد في الجمهورية العربية السورية ومنظمة الجغرافيا في إيران

6- مذكرة تفاهم للتعاون السينمائي بين المؤسسة العامة للسينما في سوريا والمنظمة السينمائية السمعية والبصرية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية

7- مذكرة تفاهم بين هيئة مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب في سوريا ووحدة التحويلات المالية في إيران بشأن التعاون في تبادل المعلومات المرتبطة بغسيل الأموال وتمويل الإرهاب

8- توقيع البرنامج التنفيذي للتعاون الثقافي بين وزارة الثقافة في سورية ووزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي في إيران

9- توقيع البرنامج التنفيذي في المجال التربوي “التعليم ما قبل الجامعي” بين حكومتي الجمهورية العربية السورية والجمهورية الإسلامية الإيرانية

من جهتها ، نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن نائب الرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري، قوله أن “إيران ستقوم ببناء عدة محطات للطاقة في المنطقة في إطار مذكرة التعاون الاقتصادي مع سوريا”.

وأضاف المسؤول الإيراني “وقعنا عقدا للتعاون في بناء وإعادة بناء العديد من محطات الطاقة في سوريا”، مؤكدا أن “حجر الأساس لأول محطة من هذا النوع سيتم وضعه غدا في اللاذقية”.

من جهته، أكد رئيس مجلس الوزراء عماد خميس أن “الاتفاقيات دلالة على جدية سوريا بشكل كبير لتقديم التسهيلات للشركات الإيرانية العامة والخاصة للاستثمار وإعادة الإعمار”.

وأضاف خميس أن “الاتفاقيات التي وقعت اليوم هي استكمال للاتفاقيات الموقعة سابقا لكن اتفاقية التعاون الاقتصادي طويل الأمد هي أهم اتفاقية”.

ووصل جهانغيري إلى العاصمة السورية دمشق صباح يوم الاثنين، على رأس وفد رفيع المستوى، في زيارة تستغرق يومين.

وتهدف زيارة الوفد الإيراني إلى تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، والتوقيع على مجموعة من الاتفاقيات الإستراتيجية.

وسبق أن تم التوقيع في مطلع عام 2018, خلال زيارة رئيس الحكومة عماد خميس إلى طهران, على 5 اتفاقيات, منبثقة عن اتفاقية التعاون الاقتصادي المشترك الموقعة منذ أكثر من عام.

يذكر أن سوريا وإيران وقعتا في 2015, اتفاق تعاون اقتصادي في مجالات الطاقة والصناعة والزراعة وزيادة الاستثمارات المشتركة وتفعيل دور القطاع الخاص في هذا المجال.

المصدر : مراسلون + سانا

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال