الأخبارعربي ودولي

لبنان : مسؤول روسي يعلن عن تسليم قوى الأمن اللبناني هبة عسكرية

أعلنت روسيا ، الجمعة ، أنها قررت تسليم وزارة الداخلية اللبنانية عسكرية  قوى الأمن الداخلي في لبنان ، بعد أنباء انتشرت مؤخراً تفيد برفض الحكومة اللبنانية للهبة العسكرية.

وأفادت الوكالة “الوطنية للاعلام اللبنانية” أن رئيس الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري أليكسي فرولكين، قال خلال اجتماع عقده مع وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق أن “روسيا قررت تسليم هبة عسكرية لصالح قوى الأمن اللبنانية”.

وأضاف المسؤول الروسي أن” هبة الحكومة الروسية ستسلم لمصلحة وزارة الداخلية والبلديات في لبنان ، بالتنسيق مع وزارة الدفاع”.

وأشاد فرولكين بالعلاقات بين البلدين قائلاً أن “العلاقات اللبنانية-الروسية قديمة جداً، وهي تعود إلى أيام القياصرة، وهي مستمرة ونسعى إلى تعزيزها وتوثيقها”، لافتا إلى أن “هذه العلاقة متشعبة هي سياسية واقتصادية واجتماعية وروحية”.

من جهته، أكد المشنوق على “متانة العلاقات اللبنانية-الروسية”، مشددا على “أهمية الدور الروسي في سوريا ، الذي ساعد على الاستقرار وأعطى روسيا مدى مختلفا وأوسع في المنطقة”.

وكان موضوع الهبة العسكرية الروسية قد أثار جدلاً في لبنان، بعدما ذكرت وسائل إعلام محلية أن الحكومة اللبنانية رفضت قبولها، وهو ما رد عليه المكتب الإعلامي لسعد الحريري بنفي هذه المعلومات، مؤكدا أن الجانب اللبناني أبلغ روسيا بقبول الهبة، على أن تذهب لصالح قوى الأمن الداخلي.

وكشفت تقارير إخبارية في وقت سابق أن الهبة العسكرية الروسية تتضمن ذخائر وملايين الطلقات متعددة العيارات لبنادق رشاشة ومتوسطة.

وتجدر الإشارة إلى أن عدة ألوية في الجيش اللبناني تستعمل السلاح الروسي كأساس لها.

ويذكر أن لبنان رفض عام 2008 هدية عسكرية روسية و كانت تتضمن طائرات من نوع “ميغ 29” ودبابات ومدافع مرجعاً ذلك لعدة أسباب تقنية منها عدم وجود مطارات مجهزة لاستقبال الطائرات الروسية، و كلفة الصيانة الكبيرة لكل طائرة .

مراسلون

زر الذهاب إلى الأعلى