لبنان : نتنياهو يهدد بتوسيع عملية ” الجيش الإسرائيلي ” إلى الداخل اللبناني

قال رئيس “حكومة” الإحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، يوم الخميس، أنه لايستبعد توسيع عمل “الجيش الإسرائيلي ” من الأراضي المحتلة إلى داخل  لبنان .

وجاء ذلك خلال جولة ميدانية قام بها نتنياهو لتفقد قوات جيشه الذي بدأ حملة “درع الشمال” منذ أيام ، لتدمير أنفاق حزب الله العابرة للحدود وفق المزاعم ، واجتمع مع سفراء أجانب لشرح تفاصيل العملية.

وأضاف نتنياهو في تصريحات نشرتها صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، إننا “لا نستبعد العمل في لبنان، وسوف نتصرف بقدر ما هو ضروري”.

وطالب السفراء بإدانة انتهاك ما أسماه “السيادة” الإسرائيلية، والانضمام إلى المطالبة بزيادة العقوبات على “حزب الله” اللبناني.

وأكد نتنياهو أن “العملية تهدف إلى حرمان “حزب الله” من سلاح الأنفاق بشكل منهجي وحاسم، كما فعلنا الشيء ذاته مع حركة حماس”.

وأشار إلى أن “العملية على حدود لبنان لا تزال في مراحلها الأولية”، لافتاً إلى أن طلبات الإدانة وفرض عقوبات على حزب الله ستطرح في جلسة مجلس الأمن المرتقبة، والتي دعت إليها إسرائيل.

وتوقع أن “يتم إدانة حزب الله بشكل لا لبس فيه، وكذلك فرض عقوبات إضافية عليها، إلى جانب إدانة الحكومة اللبنانية والطلب منها أن تتوقف عن سماحها باستخدام أراضيها لشن مثل هذه الاعتداءات”، بحسب تقديره.

ووجه نتنياهو رسالة إلى اللبنانيين نشرها في موقع “تويتر”، قائلا إن ” حزب الله يعرض حياتكم للخطر”.

وكانت إسرائيل أطلقت الثلاثاء الماضي، عملية “درع الشمال” التي تعمل على البحث و الكشف عن أنفاق تابعة لـ حزب الله  اللبناني التي تستهدف الداخل الإسرائيلي، على حسب تعبيرها.

وتتهم إسرائيل حزب الله في لبنان بالوقوف وراء حفر الأنفاق بمنطقة الخط الأزرق شمالاً بدعم من إيران، محملة الحكومة اللبنانية المسؤولية.

الإعلانات
قد يعجبك أيضا
يسمح بنسخ مواد الموقع بشرط اضافة رابط الخبر أو ذكر المصدر كونها تحت رخصة المشاع الابداعي