الأخبارسورية

صحيفة تكشف : هذا ما ستطلبه أنقرة من موسكو بخصوص سوريا

كشفت صحيفة تركية، أن أنقرة تعتزم الطلب من روسيا استخدام المجال الجوي في سوريا خلال عملياتها العسكرية في الضفة الشرقية لنهر الفرات شمال سوريا.

وأوضحت صحيفة “حرييت” أن الوفد التركي الرفيع المستوى الذي يزور روسيا، السبت، سيبحث مع المسؤولين الروس موقف موسكو من العملية العسكرية التركية المرتقبة في الضفة الشرقية لنهر الفرات، إضافة إلى استخدام المجال الجوي السوري في العمليات ضد “داعش”.

وأضافت الصحيفة نقلاً عن مصادر دبلوماسية “ترى أنقرة أن استخدام المجال الجوي السوري يعتبر أمراً غاية في الأهمية في العمليات التي يعتزم الجيش التركي تنفيذها في شرق الفرات للقضاء على عناصر تنظيم “داعش” في جنوب شرق البلاد”.

وتابعت “لذا من المنتظر أن يبحث الوفد التركي الذي يضم وزيرا الخارجية مولود جاويش أوغلو والدفاع خلوصي أكار والمتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين ورئيس المخابرات هاكان فيدان، موقف روسيا من العملية العسكرية التركية في شرق الفرات”.

وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أكد يوم الجمعة، أن موسكو تنظر إلى خطط أنقرة لتنفيذ عملية عسكرية شرق الفرات من وجهة نظر ضرورة محاربة الإرهاب واستعادة سيادة سوريا.

وتعتزم تركيا شن عملية عسكرية جديدة ضد المقاتلين الأكراد في شرق الفرات، إلا أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال مؤخراً أن بلاده ستؤجل العملية العسكرية بعد أن قررت الولايات المتحدة سحب قواتها من سوريا.

وأعلنت القيادة العامة للجيش السوري يوم الجمعة ان وحدات من الجيش دخلت إلى منبج بريف حلب ورفعت العلم السوري في المدينة تلبية لنداء الأهالي ، وذلك بالتزامن مع عملية عسكرية تركية مرتقبة هناك.

ويواصل الجيش التركي إرسال تعزيزات إلى ولاية كليس على الحدود مع سورية في إطار عملية محتملة له شرق الفرات، وذلك بعد تنفيذه عملتين أطلق عليهما اسم “درع الفرات” و”غصن الزيتون” ضد المقاتلين الأكراد وعناصر من تنظيم داعش.

زر الذهاب إلى الأعلى