أزمة على مادة الغاز تتفاقم في عدة محافظات في سوريا

أفادت صفحات التواصل الاجتماعي و مواقع إلكترونية أخباراً عن أزمة في مادة الغاز المنزلي بدأت تتفاقم في عدة محافظات في سوريا ، في حين أرجعت مصادر محلية السبب إلى “زيادة الطلب”، نافيةً “وجود نقص في المادة”.

وذكرت مواقع التواصل أن أزمة الغاز وصلت إلى ذروتها في محافظات اللاذقية و حلب وديرالزور، ونشرت صوراً تظهر طوابير طويلة من المواطنين بانتظار حصولهم على اسطوانات الغاز، وسط منخفض جوي قطبي المنشأ يحلَّ هذه الأيام على سوريا تشتد فعاليته في الساحل السوري.

وذكرت تقارير إخبارية أن سعر اسطوانة الغاز في حلب إلى 8 آلاف ليرة سوريا في السوق السوداء، جراء زيادة الطلب، ما أدى إلى خلق أزمة.

وفي دير الزور تعاني المدينة بدورها منذ أيام من أزمة كبيرة في تأمين الغاز المنزلي، وأرجع مدير محروقات دير الزور، وسيم جعيلة السبب إلى “احتكارها من قبل بعض الموزعين”، مشيراً إلى أن “المادة متاحة”.

وأرجع مصدر مطلع في تصريح لصحيفة “الوطن” المحلية، سبب الأزمة إلى زيادة استهلاك المواطنين للمادة، بحكم أن قسم كبير منهم يلجؤون إلى الغاز من أجل التدفئة بسبب موجة البرد، نافيا “وجود أي نقص في إنتاج اسطوانات الغاز المنزلي”.

قال وبدأت أزمة الغاز المنزلي بالتحسن، مقارنة بالسنوات السابقة، التي شهدت ازمة نقص حادة بالمادة لاسيما خلال فصل الشتاء، فيما ارجعت مصادر حكومية الازمة الى عدة اسباب منها زيادة الطلب و العقوبات الغربية التي تعيق وصول ناقلات محملة بالغاز.

ويبلغ استهلاك المواطنين في الأيام العادية لاسطوانات الغاز في سوريا ، بحسب المصدر، نحو 110 ألف اسطوانة غاز، إلا أن الرقم يرتفع إلى نحو 180 ألف اسطوانة في حالات الطلب الشديد.

وتجدر الإشارة إلى أن الحديث عن أزمة الغاز يأتي عقب تقارير إخبارية قالت أن هناك توجه حكومي لتوزيع الغاز المنزلي للمواطنين عبر البطاقة الذكية.

وبدأت أزمة الغاز المنزلي بالتحسن، مقارنة بالسنوات السابقة، التي شهدت أزمة نقص حادة بالمادة لاسيما خلال فصل الشتاء، خلال سنوات الأزمة منذ عام 2011.

وأرجعت مصادر حكومية الأزمة في السنوات السابقة إلى عدة أسباب منها زيادة الطلب و العقوبات الغربية التي تعيق وصول ناقلات محملة بالغاز وسيطرة الإرهابيين على حقول الغاز و النفط.

المصدر : مراسلون

الإعلانات
قد يعجبك أيضا
يسمح بنسخ مواد الموقع بشرط اضافة رابط الخبر أو ذكر المصدر كونها تحت رخصة المشاع الابداعي