الأخبارعربي ودولي

بعد حادثة اختفاء الرشاشين .. سرقة ناقلة جنود إسرائيلية خلال تدريبات عسكرية

كشفت القناة العاشرة العبرية عن قيام أحد الأشخاص بسرقة ناقلة جنود تابعة لـ جيش العدو الإسرائيلي خلال إجراء تدريبات عسكرية ، وجرها إلى الصحراء.

وأفادت القناة مساء الخميس، أن الشرطة الإسرائيلية عثرت على إحدى ناقلات الجند، التي تم سرقتها، قبل عدة أيام، من أحد مواقع الجيش الإسرائيلي، في صحراء النقب.

وأضافت أن الناقلة تم سرقتها من منطقة تدريبات عسكرية ، تابعة للكلية العسكرية للهندسة في منطقة النقب، وبأن تلك الناقلة العسكرية.

وأشارت إلى أن السارق هو أحد المواطنين البدو، من سكان النقب، بدعوى أنه يريد تفكيكها، وبيع قطع الحديد منها.

وكانت الشرطة الإسرائيلية عثرت، مساء أمس الأربعاء، على شاحنة تعود لمواطن عربي من منطقة تل عراد بصحراء النقب، تبين فيما بعد أنه قام بجر ناقلة الجند بواسطتها، وقام بإخفائها.

ووفقاً للناطق باسم الجيش الإسرائيلي فإن “هذه تُعد الناقلة قديمة وغير مستعملة، وتستخدم لأغراض التدريب فقط، وتم العثور عليها بالنقب وإعادتها للموقع، وذلك أثناء إجراء تدريب عسكري الأسبوع الماضي”.

وكان الجيش الإسرائيلي قد توجه للشرطة بطلب عاجل للبحث عن ناقلة الجنود، مساء السبت، وهو اليوم الذي سرقت فيه الناقلة أثناء تدريب عسكري للجيش الإسرائيلي.

وسبق وأن أعلنت وسائل إعلام عبرية عن اختفاء رشاشين لجنود الإحتلال خلال عملية ” درع الشمال ” جنوب لبنان ، والتي نفذها جيش العدو الإسرائيلي بذريعة تدمير انفاق حزب الله .

يشار إلى أنه تم اعتقال المواطن الذي قام بسرقة الناقلة و ذلك بعد أن أدلى باعترافاته أمام الشرطة الإسرائيلية.

زر الذهاب إلى الأعلى