مسؤول عسكري روسي يكشف : ماذا فعل الجيش السوري خلال معركة تلول الصفا .

قال مسؤول عسكري روسي أن الجيش السوري قضى على أكثر من 270 مسلحاً من تنظيم داعش الإرهابي خلال هجوم شنه على مواقعهم في محافظة السويداء.

وأضاف ممثل القوات المسلحة الروسية في سوريا أوليغ ماكاريفيتش في تصريحات نشرتها قناة “روسيا اليوم” أنه “تم أثناء العملية القضاء على أكثر من 270 مسلحا ومصادرة عدد كبير من الأسلحة والذخائر.

وتضمنت الذخائر الأجنبية الصنع التي صادرها الجيش السوري، الألغام و 12 صاروخ مضاد للدبابات من طراز “TOW”، بحسب ماكاريفيتش .
وأشار إلى أن العملية العسكرية جرت في ظروف جوية سيئة وفي منطقة هضبة بركانية.

وأضاف “في هذه المنطقة أنشأ العدو دفاعا مستقرا، ونشر فيها كمائن لقنص الدبابات وحقول ألغام، وفي جميع حدود المنطقة كان لدى العدو مستودعات للذخائر والأغذية”.

وكانت القيادة العامة للجيش و القوات المسلحة أعلنت في 19 تشرين الثاني الماضي، أن المنطقة الجنوبية خالية بالكامل من الوجود المسلح بعد تحرير منطقة تلول الصفا في بادية السويداء بالكامل من تنظيم “داعش”..

وبدأ الجيش العربي السوري عملية عسكرية واسعة ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في ريف السويداء أوائل شهر آب الماضي.

و عزز الجيش السوري انتشاره و مواقعه على طول الحدود الشرقية لمحافظة السويداء في جبهة تمتد لأكثر من 100 كم، لمنع أي تسلل باتجاه القرى الآمنة وقطع خطوط التهريب بشكل نهائي عن تجمعات المسلحين في البادية

مراسلون

الإعلانات
قد يعجبك أيضا
يسمح بنسخ مواد الموقع بشرط اضافة رابط الخبر أو ذكر المصدر كونها تحت رخصة المشاع الابداعي