الحرب الكلامية بين نتنياهو و أردوغان تعود من جديد .

تبادل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو و الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مجدداً الاتهامات والحرب الكلامية فيما يمثل تصعيداً جديداً بين البلدين قد يدفع لتأزم العلاقات.

وذكرت وسائل إعلام، أن نتنياهو علّق على كلام الرئيس التركي عن إسرائيل، قائلاً أنه “لا يحق لأردوغان أن يعطي دروساً في الأخلاق لإسرائيل”.

وكتب نتنياهو تغريدة على “تويتر” انتقد من خلالها أردوغان بقوله “من يحتل شمالي قبرص وجيشه يقتل أطفال ونساء الكرد في قراهم داخل وخارج تركيا لا يمكنه إلقاء المواعظ على إسرائيل”.

وجاءت تصريحات نتنياهو رداً على الرئيس أردوغان الذي قال في خطاب  السبت “اليهود في إسرائيل يركلون الرجال حتى بعد سقوطهم على الأرض، لا بل يركلون حتى الأطفال والنساء الذين يوقعونهم أرضا لكننا نحن المسلمين نواجه الرجل وجها لوجه. لو كانوا يمتلكون ما يكفي من شجاعة لمواجهتنا وجها لوجه للقناهم درساً”.

وكان التوتر بين إسرائيل وتركيا والحرب الكلامية بين أردوغان ونتنياهو ظهر سابقاً عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القدس عاصمة لإسرائيل في كانون الأول الماضي.

وتوصلت تركيا وإسرائيل في 2016 لاتفاق لتطبيع العلاقات بينهما بعد ست سنوات من الفتور، على خلفية قتل القوات الإسرائيلية الخاصة 10 نشطاء أتراك على متن سفينة مساعدات كانت تسعى لكسر الحصار على غزة في فلسطين.

الأكثر مشاهدة الآن