الأخبارسورية

الكويت تتحدث لأول مرة عن ” عودة سفارتها إلى سوريا ” وتكشف إجراءات دول عربية

قال نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله أن “علاقات الكويت مع سوريا مجمدة وليست مقطوعة”، وذلك في تطورات جديدة بين البلدين بعد 8 سنوات على اندلاع الأزمة في سورية.

ونقلت وسائل إعلام كويتية عن الجار الله قوله “نحن لم نتقدم بطلبات محددة بشأن فتح سفارتنا في دمشق”.

وأضاف نائب وزير الخارجية الكويتي ” أن عدد من الأشقاء في الدول العربية تقدموا فعلا ً بطلبات لفتح سفاراتهم من جديد في سوريا ، وهم الآن بصدد ترتيب أوضاع سفاراتهم في دمشق ” .

وتابع “لن نسبق الأحداث” في هذه القضية، مشيرا إلى أن السفارة السورية موجودة في الكويت والسفارة الكويتية في دمشق مغلقة، إضافة إلى وجود رحلات طيران يومية بين الكويت ودمشق.

اقرأ المزيد : الرئيس الأسد يوجه رسالة إيجابية إلى أمير الكويت .. ماذا قال ؟! 

وفضّل المسؤول الكويتي الرفيع التريث في هذا الأمر وأعلن مجددا “لن نسبق الأحداث و أن لكل حادث حديث”.

وكانت مصادر سورية كشفت سابقاً أن سلطنة عمان تستعد لإعادة تفعيل سفارتها في دمشق ، مشيرةً أيضا إلى مساعي عدد من الدول العربية والإقليمية لإعادة العلاقات الدبلوماسية وفتح سفاراتها في دمشق، والتي كانت قد أغلقت منذ بدء الأزمة في سوريا عام 2011.

كما أن تقارير صحفية أعلنت مؤخرا عن توجه إماراتي لإعادة فتح سفارتها في دمشق، حيث طلبت سفارة الإمارات من عدد من موظفيها السوريين السابقين استئناف عملهم.

و قال نائب وزير الخارجية فيصل المقداد، في أول تعليق له عن تلك الأنباء أمس أن” سوريا ترحب بإعادة الدول العربية فتح سفاراتها التي أغلقتها بسبب الأزمة، من أجل مواصلة عملها في سوريا”، مضيفاً أن “الإمارات هي المعنية بالإعلان عن فتح سفارتها في دمشق”.

يذكر أن عدد من الدول العربية أغلقت سفاراتها في دمشق، وقطعت علاقاتها الدبلوماسية مع سوريا، كما علقت جامعة الدول العربية عضوية سوريا منذ عام 2011 عقب اندلاع الحرب في البلاد.

مراسلون + وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى