دراسة تكشف زيادة حالات الوفاة بين الحوامل لهذا السبب .

كشفت أبحاث طبية أجرتها جامعة أوكسفورد، أن حالات الوفاة بين النساء الحوامل ارتفعت في السنوات الأخيرة مشيرة إلى السبب الذي أدى لزيادة نسبة الوفاة.

وذكرت (سكاي نيوز) أن نتائج الدراسة خلصت إلى أن نسبة وفاة النساء أثناء الحمل وصلت إلى 9.8 حالة وفاة من أصل 100 ألف امرأة حامل شملتهن الدراسة، بين عامي 2014 و2016.

وأشار باحثون في الدراسة إلى أن السببين الرئيسيين لارتفاع عدد وفيات الحوامل هما البدانة الزائدة والتقدم في العمر.

وكانت أبحاث سابقة سجلت 8.8 حالة وفاة لكل 100 ألف امرأة حامل بين عامي 2013 و2015، مؤكدةً أن الزيادة بنسبة حالات الوفاة تعود “للارتفاع الكبير” في نسبة البدانة بين الحوامل، بالإضافة لنسبة حمل النساء كبيرات السن.

وأشارت الدراسة إلى أن من بين حالات الوفاة المسجلة، كانت 37 بالمئة منها بسبب بدانة الحوامل، وهو ما يعرضهن لخطر جلطات الدم، مبينةً أن الحوامل فوق سن الـ40 معرضات للوفاة أثناء الحمل بنسبة ثلاثة أضعاف أكثر من الحوامل في أوائل العشرينات.

وسجلت الدراسة 202 حالة وفاة لنساء حوامل في بريطانيا بين 2013 و2015، فيما ارتفع الرقم إلى 225 حالة وفاة بين عامي 2014 و2016.

يشار إلى أن دراسة سويدية سابقة توصلت إلى أن مستوى البدانة بين النساء الحوامل يرتبط بزيادة احتمالات إصابة المواليد بعيوب خلقية خطيرة.

الإعلانات
قد يعجبك أيضا

Comments are closed.