علماء مجريون يكتشفون قمرين جديدين لكوكب الأرض

توصلت أبحاث علمية و فلكية إلى الكشف عن وجود قمرين اثنين آخرين.. على خلاف الفكرة المعروفة التي تقول أن لكوكب الأرض قمر واحد فقط.

وأفاد موقع (ناشيونال جيوغرافيك) أن القمرين الآخرين مكونين من الغبار يدوران حول كوكب الأرض ، وفقاً لما ذكره فريق من علماء مجريون.

وتمكن الفريق العلمي من التقاط صور لغيوم غامضة تقع على بعد 250 ألف ميل، أي نفس المسافة تقريبا التي تفصل بين القمر والأرض .

وتتراوح مساحة كل قمر من قمري كورديلويسكي ما بين 45 إلى 65 ميلا، وعلى الرغم من مساحتهما الكبيرة فإن الجسيمات الفردية التي تشكلها تقاس بقياس ميكرومتر فقط، أن ضوء الشمس الذي ينعكس عن هذه الجسيمات يجعلها تضيء بشكل خافت للغاية.

تجدر الإشارة إلى أن الاكتشاف الجديد يأتي بعد نحو نصف قرن من الجدل العلمي، حيث رجح العلماء سابقاً وجود عدة أجرام تابعة لكوكب الأرض ، لكن لم يتم التحقق من وجود غيوم غبار حتى عام 1961، ومنذ ذلك الحين أصبح وجود القمرين موضع جدل بين العلماء.

الإعلانات
قد يعجبك أيضا
يسمح بنسخ مواد الموقع بشرط اضافة رابط الخبر أو ذكر المصدر كونها تحت رخصة المشاع الابداعي