قطر تضغ ثلاثة شروط لحل الأزمة مع دول المقاطعة .

ذكر وزير الدفاع القطري ، خالد العطية ، خلال اففتاح مؤتمر ” أزمة الخليج في قطر ” ، أن أي حل لأزمة قطر مع دول المقاطعة مرهون بثلاثة شروط .

وقال العطية خلال المؤتمر ، السبت ، إن أي حل للأزمة يجب أن يسبقه ثلاثة شروط أساسية وهي ، الإعتذار للشعب القطري ، رفع الحصار المفروض على البلاد و منذ 5 يونيو 2017  ، الجلوس إلى طاولة الحوار ” .

وأوضح العطية أن الأزمة الخليجية أعمق من أن تكون أزمة سياسية أو إعلامية ” بل وصلت للتهديدات العسكرية.

وأضاف عطية أن الدوحة استطاعت إفشال أي عمل عسكري ضدها من دول الحصار خلال عام ونصف من الأزمة ، موضحا ً أن وقوف تركيا إلى جانبها أفشل هذا الحصار بالدرجة الأولى .” .

وشدد أن أول من دعا للحوار الجاد لإنهاء الأزمة الخليجية كان أمير البلاد نفسه .

وأضاف أن دول الحصار فشلت في إخضاع الدوحة ، وذلك بسبب الثقة في الله ولحمة الشعب مع القيادة وبعد نظر القيادة الحكيمة وجاهزية القوات المسلحة القطرية”.

وتعيش قطر عزلة فرضتها عليها دول المقاطعة ” السعودية ومصر والبحرين والإمارات ” وذلك بسبب دعم قطر للأخوان المسلمين ، وتمويلها للإرهاب  بالاضافة لرفضها إغلاق قناة الجزيرة .