ترامب : رواية السعودية عن موت خاشقجي ” خداع و أكاذيب “

انتقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رواية السعودية حول مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي قائلاً إنها “خداع و أكاذيب”.

وقال الرئيس الأمريكي في تصريحات نشرتها صحيفة (واشنطن بوست) يوم السبت “من الواضح أنه كان هناك خداع، وكانت هناك أكاذيب”، في الرواية التي أعلنتها الرياض حول “وفاة خاشقجي عن طريق الخطأ”.

واعتبر ترامب أن السعودية “حليف يفتقر للمصداقية”، مشيراً إلى احتمال براءة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان من جريمة توجيه الأوامر لفريق التصفية الذي اغتال خاشقجي.

وأوضح ترامب “أعتقد أن مبيعات (الأسلحة للسعودية) تمثل أكثر من مليون فرصة عمل، وبالتالي فإنه ليس أمرا بنّاء بالنسبة إلينا أن نلغي طلبية مماثلة”.

وانتقد دعوات تعليق صادرات الأسلحة للرياض، وقال إن ذلك “سيضر بنا أكثر مما يضر بهم. يمكننا القيام بأمور أخرى، بما في ذلك فرض عقوبات”.
واختفى خاشقجي بعد دخوله القنصلية في الثاني من تشرين الأول للحصول على وثائق تتعلق بزواجه المقبل.

واعترفت المملكة العربية السعودية، يوم الجمعة، بوفاة الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصليتها في اسطنبول وأضافت أنها أقالت اثنين من كبار المسؤولين بشأن هذا “الحادث”.

وقال النائب العام السعودي في بيان منفصل الجمعة، أن شجاراً وقع بين خاشقجي وأشخاص قابلوه في القنصلية مما أدى إلى وفاته.

إلا أن رواية السعودية واعترافها بمقتل خاشقجي داخل القنصلية، زاد من تصاعد الإدانات الدولية ، بعدما أنكرت الرياض لمدة أسبوعين أن يكون خاشقجي قد قتل في القنصلية.