الأخبارسورية

الجعفري يؤكد : إدلب ستعود إلى سيطرة الدولة قريباً جداً

أكد مندوب سورية الدائم لدى الامم المتحدة بشار الجعفري أن محافظة إدلب ستعود قريباً جداً إلى سيادة الدولة السورية، منوهاً بأن اتفاق إدلب مؤطر زمنياً.

وقال الجعفري، في كلمة له خلال جلسة لمجلس الأمن، “إن مدينة إدلب كأي منطقة في سورية ستعود حتما وقريبا جداً إلى سيادة الدولة السورية”، مشيراً إلى أن تنظيم “جبهة النصرة ” الإرهابي رفض تنفيذ اتفاق سوتشي حول إدلب الذي انتهى أجله قبل ثلاثة أيام.

وحول المسار السياسي، قال الجعفري إن سورية تعاملت بشكل إيجابي مع مخرجات مؤتمر سوتشي المتمثلة بتشكيل لجنة مناقشة الدستور الحالي ،حيث قدمت رؤية عملية ومتكاملة لكيفية تشكيل هذه اللجنة وولايتها وآلية عملها وقامت بتسليم قائمة الأعضاء المدعومين من الحكومة السورية.

وأكد الجعفري أن “إطار عمل اللجنة وولايتها محصور بمناقشة مواد الدستور الحالي بحيث تتم هذه العملية بقيادة سورية وأن يحترم المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستافان دي ميستورا ولايته كميسر لأعمال اللجنة”، مشددا على أنه لا يجب فرض أي شروط أو استنتاجات مسبقة بشأن عمل اللجنة والتوصيات التي يمكن أن تخرج بها “فاللجنة سيدة نفسها”.

وكانت تركيا أعلنت الاسبوع الماضي، أن المنطقة المنزوعة السلاح في ادلب تشكلت وتم سحب أسلحة ثقيلة بعد اتفاق سوتشي.

وفي 17 أيلول الماضي توصلت كلا من روسيا وتركيا إلى اتفاق حول مدينة إدلب ، نص على  إقامة منطقة منزوعة السلاح في المحافظة وإخلاء المنطقة من “كل الجماعات المسلحة المتطرفة، بما فيها جبهة النصرة”، وأن تراقب المنطقة بدوريات تركية وروسية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى