أول تغريدة لـ ترامب حول معركة إدلب .

عاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للتغريد مجددا بما يخص الأزمة السورية و على حسابه الرسمي في تويتر ، وتطرق هذه المرة عن معركة إدلب القادمة .

وقال ترامب في تغريدة له أن الهجوم المحتمل للجيش السوري في محافظة إدلب، سيكون “خطأ إنسانيا جسيما”ودعا إلى عدم السماح بذلك.

وخاطب ترامب الرئيس الأسد بقوله “ينبغي على الرئيس السوري بشار الأسد ألا يهاجم محافظة إدلب بشكل متهور، وأن الروس والإيرانيون سيرتكبون خطأ إنسانيا جسيما بالمشاركة في هذه المأساة الإنسانية المحتملة”.

وأضاف: ” قد يُقتل مئات الآلاف في حال الهجوم على إدلب، فلا تتركوا ذلك يحدث ”

والملفت في هذه التغريدة ، بحسب مراقبين ، أن ترامب خاطب الرئيس بشار الأسد كـ رئيس للجمهورية العربية السورية وبشكل لم يعهده الإعلام الغربي والعربي .

ويحشد الجيش السوري قوات العسكرية لبدء معركة إدلب ضد العديد من التنظيمات الارهابية أبرزها جبهة النصرة ،

وشكلت محافظة إدلب الوجهة الأساسية لجميع الفصائل المسلحة التي رفضت الدخول في عمليات المصالحة التي شهدتها محافظات سورية أخرى بالتزامن مع العمليات العسكرية للجيش السوري.

المصدر : وكالات

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال