روسيا : مسلحو إدلب يحضرون للهجوم على الجيش السوري

أعلن مركز المصالحة الروسي أن مسلحو إدلب رفضوا الحوار مع الحكومة السورية ، مؤكدا تحضيرهم للهجوم على القوات السورية في منطقة خفض التصعيد في إدلب .

ونقلت وكالة سبوتنيك عن قائد مركز المصالحة أن قيادة النصرة / هيئة تحرير الشام ، قد أعلنو التحضير لأعمال هجومية ضد القوات السورية ، رافضين أي حوار حول التسوية السياسية .

و أكد المركز أن مسلحو إدلب يحتجزون أكثر من 500 شخص من أنصار الحوار السياسي مع دمشق ومن السكان المحليين وذلك خلال آخر اسبوعين ، مشيرا ان النصرة نقلت المتحجزين إلى جهة مجهولة وأن مصير أغلبهم غير معروف .

ودعا مزكر المصالحة قادة التشكيلات المسلحة غير القانونية لترك الاستفزازات المسلحة والمضي في طريق التسوية السلمية.

ويحشد الجيش السوري قواته العسكرية لشن هجوم مرتقب ضد جماعات النصرة وحلفائها انطلاقا من عدة محاور تشمل أرياف اللاذقية وحماة الشمالي والغربي وصولا لإدلب عاصمة النصرة .

مراسلون + وكالات