في حلب .. قتلها وسرقها بعد استدراجها بحجة الخطبة والزواج

قالت الداخلية السورية أن قسم شرطة الصالحين في حلب تمكن من العثور على جثة إمرأة في العقد الثاني من العمر ، مصابة بجروح عميقة في الرأس

وأضافت أنّه “من خلال البحث وجمع المعلومات عن الضحية تمكن قسم شرطة الصالحين من التوصل إلى معرفة القاتل وإلقاء القبض عليه .

وتبين أنه يدعى (محمد نهاد دوبا)، وبالتحقيق معه ومواجهته بالأدلة اعترف بإقدامه على ارتكاب الجريمة بقصد السرقة حيث قام باستدراج الضحية إلى منزل جده الكائن في محلة (كرم حومد) بعد أن وعدوها بالتقدم لخطبتها .

وأقدم على ضربها ضربات عدة بوزنة حديدية تزن خمسة كيلوغرامات على رأسها، وبعد تأكده من وفاتها سرق مصاغها الذهبي المؤلف من سلسال وحلق، وهاتفها الجوال، وقام برمي الجثة من سطح أحد الأبنية إلى منزل مهجور . وأعطى المصاغ الذهبي المسروق لوالدته وباع الجوال المسروق بمبلغ أربعين ألف ليرة سورية .

وبدلالة المقبوض عليه تم استرداد المصاغ الذهبي المسروق ومبلغ أربعين ألف ليرة سورية. ويجري العمل على تقديم القاتل إلى القضاء المختص في حلب  لينال جزاءه العادل”.