للمرة الأولى.. انتحار طالبة “شنقاً” في السكن الجامعي في دمشق

أقدمت طالبة جامعية على الانتحار شنقاً في السكن الجامعي في دمشق في حادثة انتحار هي الأولى من نوعها في حين ما تزال التحقيقات مستمرة.

وأفادت صحيفة (الوطن) المحلية، يوم السبت، عن معلومات وردت من طلاب في السكن الجامعي عن حادثة انتحار في إحدى الغرفة السكنية في السكن الجامعي في دمشق

وأكد مدير السكن الجامعي بدمشق احمد واصل “وقوع الحادثة”، مبينا أن “طالبة هندسة مدنية سنة رابعة من محافظة السويداء قامت بالانتحار شنقا، في حادثة هي الأولى من نوعها في السكن الجامعي”.

ولفت واصل إلى أن” الجهات المختصة تحقق حاليا في الموضوع، وتم إعلام المعنيين في رئاسة الجامعة بالحادثة التي قد تعود لعدة عوامل دفعتها للانتحار”.

وكان السكن الجامعي بدمشق شهد في العام الماضي 2017 حالتا وفاة لطالبين اثنين جراء سقوط من الطوابق العالية في السكن و إصابة واحدة بعدة كسور بعد إسعافها، بحسب ما أعلنت عنه إدارة السكن.

الأكثر مشاهدة الآن